الجمعة، 18 سبتمبر، 2009

يوم أن تُحصى السنين

يامن تذهب ستعود .. يامن تنام سوف تنهض .. يامن تمضى سوف تبعث .. فالمجد لك للسماء شموخها و للبحار عمقها
ابن مصر يسأل عن عبث الغرباء بالتراث والتاريخ ..
آلامى هى كل العمر الذى عشته .. آلام أعجز عن فهمها .. إفصح فإن الظنون أخرجتنى من دارى , وشوهت فى رأسى ذكراه .... أقف أمام هذا الجبل عاجزاً يملؤنى صوته بالغضب وأنا لى نصيب فيه ...أجب ! عن ماذا يبحثون فيه ..؟ عندهم كل مايوازى كل ما فى جوفه ...!
الغريب : يقولون أنهم يبحثون عن قوم نعيش اليوم على أطلالهم .. يسمونهم الجدود ويقرءون على الحجر كتاباتهم وأسماءهم .. ويهتمون بهم ويحافظون عليهم ..
صوت بعيد : جئت أعنى بك وأحميك من ذلك الذى أصابك بالأذى .. هاهى عظامك تتجمع .. وقلبك يعود إليك .. وأعداؤك تحت اقدامك يسحقون .. هأنت فى صورتك الجميلة . تحيا وتبعث كل صباح .. شباباً من جديد
إنهض فلن تفنى لقد نوديت بإسمك لقد بعثت .."
اخوانى المدونين هذه كلمات من فيلم المومياء عمل رائع للمخرج شادى عبد السلام وانقل لكم هذه المقدمة عن هذا الفنان المصرى الرائع الذى يعرض مدى سمو أخلاق ابن البلد فى التعبير عن حبه لمصر .
وفيلم " المومياء " أو فيلم " ليلة إحصاء السنين " والذي أخرجه شادي عام 1968 يعتبر من أهم الأفلام العربية التي قدمت في تاريخ السينما وهو يعالج قضية الهوية والحفاظ على التراث الحضاري لمصر فقد كان شادي يرى أن الحضارة المصرية القديمة هي عبارة عن تجربة إنسانية وفكرية عميقة تستحق أن تدرس وتستلهم لتكون مصدر لنهضة وتقدم مصر. وقد استهل شادي فيلمه المومياء بهذه الكلمات :
" يا من تذهب سوف تعود
يا من تنام سوف تصحو
يا من تمضي سوف تبعث " .
وكأن شادي عبد السلام يريد أن يقول من خلال هذه المقدمة وهذا الفيلم أن الجد القديم سوف يعود .. وكما يقول هو عن الفيلم " أريد أن أعبر عن نفسي وعن مصر .. أريد أن اعبر عن شخصية الإنسان المصري الذي يستعيد أصوله التاريخية وينهض من جديد.
واليكم رابط فيلم المومياء لكل من يريد ان يستمتع بهذا العرض الممتع خلال أجازة العيد ..
فكل عام وحضراتكم بخير .