الأحد، 14 يونيو 2009

المستقر

لست أدرى لماذا اكتب لكم هذه التدوينة .. فهى تخرج عن المعتاد معكم واستسمحكم فى تقبلها .
كتبت تدوينتى هذه وانا على فراش المرض ولست أدرى كيف كتبتها وقد كنت أعانى من حمى شديدة لازمتنى ايام حتى تعافيت فأحببت ان انقلها لكم بشحنات هذه الايام ورغم ان الطيبب وقتها طمئننى بأننى بخير الا اننى كنت اشعر بالوهن الشديد واسلمت أمرى لله فى ظل ما نسمعه عن الطاعون الذى انتشر وهم يسترونه بغلاف انفلونزا الطيور تارة وانفلونزا الخنازير تارةأ خرى خوفا من هلع الناس اكثر مما هى فيه هل يوجد انفلونزا للنمل ايضا لأنه كثر حولنا فى كل مكان ؟ ام الانفلونزا تصيب الذى يؤكل فقط .ما علينا . اكمل معكم
وفى فترة الحمى كنت اسمع صوت نفسى وارد عليها كيف لا أدرى .. مساكين أجيال هذه الايام كل شيء تسمم حولهم لقد بات الاطفال خائفون من الحمام الوديع المحب والعصافير الرقيقة الكل يجرى خوفا من الطاعون الذى انتشر سيطه فى كل مكان .. يا اللهى هل هو ابتلاء أم بلاء ..كنت اتصبب عرقا واغيب عن الوعى وقتا ثم أعود
هل بلغت الذنوب بالناس الى درجة نزول البلاء؟ ولكن الله غفور رحيم .. كل يصيبنا الا ما كتبه لنا .
ولما اشتدت الحمى رايت وكأننى خرجت الى براح كبير لا ينتهى ورأيتنى أعبر بحارا ايضا لا تنتهى ولكنى كنت سباحة ماهرة رغم انى لا اجيد السباحة ابدا وكأنى ارى البشر حولى فى حالة من الاعياء الشديد وسمعت صوت نفسى من جديد يخاطبهم .. انى أسألكم فى زهو هذا التقدم الذى ظننا به اننا سنبلغ به عنان السماء لماذا عادت الامراض الفتاكة رغم تقدم الطب ولماذا كثر بين الناس الاصابة بالاكتئاب والامراض النفسية رغم توفر كل انواع الرفاهية والأ لة التى تيسر كل شيء لماذا كثر الانتحار والجنون والجرائم التى تعددت وتنوعت رغم كثرة اهل الدين والفرق التى كثر كلامها فى كل مكان .. لماذا اختفت البسمة من على وجوهكم وكثرت الحروب وقل الرزق فى كل مكان وبات معنا عدم الاطمئنان على الغد هل لأننا نفكر فى الغد دوما ونقصر فى الحاضر والواقع .. حتى نادى علىّ صوتاً مدوياً كأنه شمل الكون كله يقول لى .. لقد حان أجلك .. سألته الى اين .. قال الى المستقر
ارتجفت من الخوف ومن قوة الصوت وتصببت عرقا رغم انى فى البحار والتمست اقرب شط وفى هذه الرحلة كأنى كنت أرى شريط معناة البشر أمامى فى عملية تبادل صعود وهبوط ما بين السماء والارض فالمستبشرين صاعدون والواجمون الى الارض منكفئون ولكنى شعرت باحساس يوم يفر المرء من ابيه وصاحبته وبنيه لقد حان الوقت على غفلة ومازال امامى الكثير ياليتنى أرجع فاعمل كل الصالحات ليل نهار
كم يجهل الانسان قيمة وقته وحساباته ولا يعمل حسابا للغفلة ها قد حان أجلى .. فخرجت الى شط هو الارض كلها خالية من كل شىء لأرقد رقدتى الاخيرة وشاهدت مراحل الموت فى هذه الرؤيا العجيبة وكأن نفسى تخرج من أنبوب طويل يمتد الى السماءلأرى نورا على امتداد بصرى الى السماء وانا ممدة على ارض الظلمة وعانيت حتى خرجت نفسى من مكامن الجسد وتحررت ولكنى لم ارى الى اين ذهبت كل ما رأيته هو جسدى الممدد ومراسم اعداده لمثواه الاخير شاهدت غسلى وشاهدت حملى على الاعناق وشعرت بأنى ارتعد وصوت نفسى يقول هل حان الوقت لمقابلة رب العالمين .
هنا استيقظت لحظات وقد كنت اخاطب نفسى بصوت مسموع لأثبت بأننى ما زلت على قيد الحياة .. ثم غفلت عينى مرة اخرى وعدت لأكمل رحلتى هاهو القبر الجمع وقف عنده كم هذه اللحظة صعبة وحاسمة ها قد تواريت فى قبر مظلم وتركنى الناس وحيدة وشعرت بضمة القبر
ياللهى انى شهدت بأنك الله الذى لااله الا هو .. وانى آمنت برسلك وكتبك حتى خاتم النبين محمد صلى الله عليه وسلم.. اللهم انى عبدتك جاهدة الا اعصيك واقسمت يوم أشهدت روحى عندك منذ الازل الا أعبد الشيطان انه عدو مضل مبين .
انتفضت من نومتى وكان صوتى يعلو فى رؤياى وكأنه يطوف الارض كلها اين البشرالان من هذا المشهد اين الانا والغرور والتعاظم اين الثراء واين الشهرة واين التجبر فى استعباد العباد الم يقل الله عز وجل (ألم أعهد إليكم يا بني آدم أن لا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين)
اين كان تلقى هذا العهد واين كان هذا المشهد .. سأل هذا السؤال الدكتور مصطفى محمود منذ سنوات
وعدت أسأل نفسى من جديد هل عبدنا الشيطان فى غفلة ؟
هل سألنا أنفسنا كيف يعبد الشيطان حتى نتجنب هذه العبادة ؟
نهضت من وعكتى وانا شبه مغيبة وكأن دار الحياة التى نعيشها لا أعرفها هى غريبة عنى لا اكاد اذكر منها شيئا وسألت نفسى
هل هى عودة مؤقتة ؟ هل هو تدريب على المغادرة ؟
لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين .. استغفر الله على ما قصرت وما جهلت وما اغفلت .
أخذنى الوسن .
فرأيت صفحة (ن) وأنا اكتب لكم ما حدث وكأنكم فى خاطرى حتى وانا اعانى من هذا الموقف الصعب وقد سألونى ذات يوم فى جلسة وكان كل واحد يحلم بالجنة وكل يطلب على هواه فقلت لهم اتمنى ان يغفر الله لى بعدما يمن على ان اكون من المؤمنين وإن ادخلنى الجنة ان يمنحنى جنة ومن ورق رائحته تفوح بما فيه وان يعطينى قلما مداده من نهر الجنة لكى أدون به ما وعد الرحمن وصدق المرسلين وسيبقى لنا كلام الرحمن عيانا كلاما غير اى كلام وقتها سطورى ستكون غير اى سطور .
لماذا اكتب لكم هذا الكلام لا ادرى .. صدقونى
عدت الى الحياة فى اليوم التالى وحاولت جاهدة ان اركز فى كل شيء حولى لكن شيىء ما تغير تماما بداخلى بعد هذه الرحلة لم استطع التواصل السريع مع اى شىء حولى .. فى وسط كل هذا وجدت رسالة من صديقة تسألنى .. هل شاهدتى سلسلة القادمين
لا لم اسمع بها من قبل .. قالت .. شاهديها وحاولى ان تفهمينى ما المقصود منها
هل شاهد أحد هذه السلسة العجيبة ؟
انه شريط وثائقى يحمل 51 حلقة .. ارجوكم شاهدوه وحاولوا معى ايجاد تفسير منطقى لهذه الحلقات احتاج دعمكم على هذه الصفحة لنفسر الامر رأيى وحدى ليس كافيا وان قمت بتحليل هذه الحلقات وأخذت جهدا فيها .. حاولوا معى ان تتبينوا هذا الامر ولا أظن الامر سهلا
باختصار لعرض هذا الموضوع ..
حسب سلسلة الاحداث .. انه رسالة للعالم باسره انها قصة البشرية والصراع ما بين قوى الخير والشر انه أسس قدوم المسيح الدجال والمهدى المنتظر وعيسى عليه السلام ..
انه من تقديم مجموعة ما قامت بربط أحداث كثيرة بعضها ببعض لتقديم ما يليق بعقول العامة فى هذا الزمن لأن هناك من اعترض على ما به واعتبروه جهلا لأنه شيء غير قابل للتطبيق .
التسرع فى الحكم على العمل ليس مطلوبا لابد وان تستكملوا السلسة حتى نهايتها الامر يحتاج المتابعة الجيدة والتحليل الجيد .
اما عن نفسى فقد سألت نفسى هذه الاسئلة
هل الفيلم تسويق اعلامى جديد ؟ مظاهر الفيلم لا تشير لذلك
هل الفيلم يسوق لصالح الشيعة -أم للسنة ؟ لا يبدوا كذلك فهو لم ينحاز لجهة عن الاخرى تقريبا
هل الشريط يعادى المسيحية أو اليهودية ؟ لا يبدوا كذلك فهو نبذ كل انواع التطرف من الاديان الثلاثة اليهودية والمسيحية والاسلام وتصر الفكرة على انها رسالة الى البشرية كلها .. انه يفضح فقط حيل الماسونية ويستشهد من أهل الاقوام الذين قادوا العالم بمدى الظلم الواقع على البشرية .
انه يعرض السلبيات والايجابيات فى احوالنا .. انه يعرض حيل الشيطان ويجسده بأنه بدأ يظهر لنا عيانا وان العالم أصبح واقعا تحت سيطرته بالايحاء او التنويم المغناطيسى .. الشريط الوثائقى .. علمى .. فلسفى . تاريخى ..حضارى ..جامع لأشياء كثيرة وبلا شك ستجد أشياءلا تقبلها وأشياء قد تتجاوب معها .. او ربما لأننا لم نتعود أن نفكر كثيرا بأن ابليس له مملكة .
الامر يحتاج آراء واجتهاد فى الوصول الى تفسير منطقى منكم جميعا
لنا عودة بعد مشاهدتكم هذه الاحداث التى قد تأخذ منكم وقتا
من فضلكم من يصل لشىء يوضحه لنا ..
المعذرة لقد أطلت عليكم .
ها هو رابط سلسلة القادمين .. أسس قدوم المسيح الدجال

هناك 43 تعليقًا:

فارس عبدالفتاح يقول...

انا قرأ الموضوع ولكني اشاهد هذا الفيلم ثم احاول ان اجمع افكاري ثم يفتح الحوار

ولكن هناك نقطة احب ان اوضحها اني شاهدت فيلم مثل هذا وقد يكون هو .. من اكثر من سنتين او ثلاث على الجزيرة الوثائقية عن الماسونية وارتباطها بالدين اليهودي والمسيحي وحوارات طويله جدا

قد يكون فيلم غيرة او هو في حد ذاته اتابع المشاهدة وانهي ثم اعود وانا الان وصلت الى الجزء العاشر وفي متابعتي استمر

وقد تم مناقشة جزء من هذا الفيلم في مدونة الاخ الفاضلة نور وقد كان عن دور الاعلام والسيطرة على المجتمع وقد قلت رايي فقامت بحجبي عن الدخول على مدونتها اكثر من خمسة ايام ولم اعرف ما هو السبب الذي دعاها بان تحجبني عن مدونتها

وايضا قامت باعادة فتحها مرة ثانية حتى استطيع ان ادخل وايضا لم تفصح .. ما هو السبب وانا لم اسألها لاني لست لي معها حوار او مناقشة واستشفيت منها عبر ردودها نوع من التحفظ والحيطة والرد المقتضب فاستنكرت على نفسي ان اسألها لماذا فعل هذا الامر


أأسف على هذا الاسهاب واطلب اعطائي فرصة للمشاهدة والرد


مع الشكر والتقدير

فشكووول يقول...

الاخت الحبيبه امل
سلام الله عليك ورحمته وبركاته
عذرا على وصفى لك بالاخت الحبيبه فأنا لا اعرف منك الا عقلك وفكرك وهو الى نفسى حبيب والى عقلى عزيز وحتى اذا كنت اعرفك رؤيا عين وهو مالم يحدث فأنا اعرف انك منقبه واعرف ورعك وحسن تربيتك وجليل تعبدك الى الله سبحانه وتعالى ولذلك فانى اعزك فى الله واحترم عقلك وفكرك

فتعالى الى مقالك اولا ثم بعد ذلك وبعد فسحه من الوقت نرى ما سوف نراه فى الرابط فى اخر التدوينه.

اولا حمدا لله على سلامتك مما الم بك من اختبار الله لك وسلامتك من الحمى

اما فيما رأيته فى رؤياك فلنا فيها تعليقات فشكوليه كبيره ولكن لننحيها جانبا ... فقد كانت حمى .. ههههههه

يا سيدتى ... الانسانيه ذاهبة الى نهايتها فكل شيئ نافع له مضاره والدواء الشافى يأتى بأمراض جديده وكل ما دخل الجسم ليس مفيدا وضار فى نواحى اخرى

فالتقدم التكنولوجى جلب على الكرم الارضيه خرم الاوزون الضار والتقدم الفلسفى جلب على البشريه هلاوس وهرطقات مدعيى الحريات والحقوق المدنيه وقيسى على ذلك كثير ... هل سمعتى عن معامل الابحاث الجرثوميه؟ هلى سمعتى عن معامل الابحاث البيولوجيه ؟ هل سمعتى عن معامل الابحاث الكيمائيه لآغراض الحروب ألا يخطر بالذهن انه يمكن ان تفلت احدى نتائج هذه الابحاث عفوا او قصدا فتصيب البشريه بالهلع والدمار والفناء ولو اننا كدينيين سماوى نعرف ان فناء البشريه محكوم بقواعد ومعطيات حددها الله سبحانه وتعالى ... ولكننا نعرف الاجمالى ولا نعرف التفاصيل وما ادرانا انه سيكون هناك شواهد ومقدمات لهذه المعطيات والشواهد من صنع البشر

يا سيدتى من الجانب الأخر الجاد لرؤياك وليس الجانب الفشكولى فابشرى برضاء ربك عنك فالأن تدركين وندرك ان تملكين نفسا لوامه تردعك عن الخطأ وتصفك الى جانب الصواب فهنيئا لك على نفسك اللوامه ... والله سبحانه وتعالى يحب هذه النفوس

انا اخذت الرابط وسأحاول ان اقرأ وافهم ولو ان فشكول فى هذه الايام مخه تخين ومقفول بالضبه والمفتاح والكسل راكب على راسه من يوم ما لبس البطيخه
والى ان اقرأ الموضوع واعود لاتكلم معك عنه
تحياتى

غير معرف يقول...

تسالىىىىىىىىى
انا كنت جاى ازور ومعايا النهردة فستق اصلى متريش انهردة لسة جاى من السفر لكنى سبت كل حاجة برة المدونة
طبيعى انا كنت بحس لما ادخل مدونتك انى لازم اخلع نعلى ولازم اكون تسالى محترم
انا سبت كل حاجة وخايف من حلمك ده ودلوقتى هتفرج على الافلام دى أنا مرعوب يا استاذة مش عارف ليه
انا جىىىىىىىى تانى

ن يقول...

السلام عليكم
الاخ الفاضل .. فارس عبد الفتاح
انا ايضا مازلت اعاود
المشاهدةوالمتابعة خذ وقتك حتى تنتهى .
اما بالنسبة للأخت .. نور فلقد قرأت التعليق عندها وعلقت انا ايضا وربما الوقت الذى اخذه تعليقك حتى نشر لكى تستوعب كل جوانبه فمن قرأتى لنور شعرت انها دقيقة وانت ايضا لديك دقة شديدة فى قرآتك واختيار عباراتك .
وكلنا فى النهايةنسعى للمعرفةوالوصول الى نتيجةمما نطرحه او نتناقش فيه أدام الله بينكم الود والتواصل .
مع خالص تحياتى

ن يقول...

السلام عليكم
استاذى الغالى .. فشكول
بمشاعرك النبيلة هذه تقول بأن الدنيا مازالت بخير وان الناس مازالت تحمل السريرة الصافيةوالمحبة والتسامح ولقد افتقدنا كلمة المحبة الخالصة لوجه الله وسط قسوة الحياة والصراع الدائر على الطموحات والاطماع ..وعالم التدوين هذاكشف عن هوية أصحابه عن حق فكلنا نتقابل عبر الصفحات فقط بوجوهنا الحقيقة بلا تزييف فى أغلب الاحيان لأن كل واحد يدون بحرية ما يجول بخاطره وما تهتدى اليه نفسه عكس التعامل المباشر مع الناس الذى قد يستوجب الاحتجاب ببعض الاقنعة وياليتنا نكون هكذا دوما بلا اقنعة .
شكرا لك سيدى واعلم بأن مشاهدتك لهذه السلسلة الهامة ستحتاج وقت .
مع خالص تحياتى

ن يقول...

السلام عليكم
تسالىىىىىى
شكرا لمرورك رغم انى عاتبةعليك لعدم تواجدك بلا مدونة ورغم انك تدعى الغباء فلا أظن انك بلا فكر من وجهة نظرى الاذكياء فقط هم الذين يعترفون بأنهم أغبياء فى بعض المواقف
ههههههههه .. انا اضحك لأنك تحمل روحا مرحة وبسيطة .. لا تخف يا تسالى الرؤية احيانا تكون اما انذار او توجيه والله اعلم بها .
اسمع يا تسالى سأنتظر رأيك بعد المشاهدة حتى ولو كان رأيك كلمات بسيطة يهمنى أن اسمع رأيك .
مع خالص تحياتى

Nour يقول...

السلام عليكم..
الاستاذه الفاضلة . أمل

إن شاء الله تكونى بخير ..وحمد لله على السلامة

بالنسبة لموضوع الاستاذ فارس فسيكون التعليق خلال مدونة حياة قلم وسيتم توضيح كافة الظروف ولم تكون ظروف فكرية على الاطلاق ولم يكن تقيد لاشخاص بعينهم فكان تقيد عام وسبقه حذف للمدونة وسيتم الحديث عن ذلك عند العودة للكتابة إن شاء الله.

وبعتذر للاستاذ فارس على تقيد المدونة وما نتج عنه .. وبشكر حضرتك لقيامك بالتوضيح والرد ..
فالان لا اتابع الا مدونة حضرتك كلما كان هناك وقت.نظراً لمعسكر المذاكرة والارهاق الشديد .. وربنا ييسر الحال

أما بخصوص سلسلة القادمون فقد شاهدتها بالكامل منذ فترة وهناك مدونة كاملة ولكن باللغة الانجليزية تتحدث عن القادمون ..arrivals
والسلسة بها أحداث مع قليل من البحث تثبت مصدقيتها وكان هناك سلسلة شبيها بتلك السلسلة أيضاً ولكن اعتقد تم حذفها
وكان فى برنامج على الجزيزة اسمه سرى للغايه تناول الماسونية وبقليل من التفصيل ولكن السلسلة تفوقه بكثير من حيث التفاصيل

ولكن برغم ظهور تلك السلسلة فهناك علامات استفهام عديدة من خلال المشاهدة العادية أو التحليلية خصوصا إن السلسلة تضم أحداث تغير ما رايناه باعينا او سمعناه من خلال احداث 11 سبتمبر إلى الازمة الاقتصادية الحالية وتلك الحسبة الغريبه وتوليه بوش ثم الانتقال إلى بيت المقدس وفكرة سيطره اليهود وغيرها بالاضافة إلى الافلام الانجليزية المشاهدة بالفعل وارتباطها بتلك الافكار وأيضاً الماسونية وعلاقتها بالدجال والفراعنه ونظرية الطاقةوعلاقتها بالمنشات الهندسية والكثير.
ولى عودة إن شاء الله بعد مزيد من المشاهدة من أجل الحوار .

فكرة جيده من حضرتك لمزيد من النقاش والحوار.


دمتِ بخير

فارس عبدالفتاح يقول...

الأخت المحترمة / نون

سوف احكي قصة شخصية قد يكون لها صلة بما نقول أو قد لا يكون ولا تعتبري هذه القصة خروج على الياقة .. لكنها قصة حقيقية وواقع قد عشته شخصياً .. كان ومازال لي صديق لدية ميول عاطفي تجاه النساء والفتيات .. وهذا الصديق إنسان ذكي ولكن ليست لدية قاعدة معرفية قد يقال عليها أنها جيده ولكنه إنسان ذكي وجريء .. وهو ليس على قدر من الجمال الشكلي فهو اسمر يميل شكله إلى الأفارقة لأنه صاحب جذور افريقية .. كان هذا الصديق قد اشترى كتاب بروتوكولات صهيون واخذ يقرأ هذا الكتاب .. وإذ بي أفاجئ بأنه يعرضه علي كي اقرأه وهذا كان منذ أكثر منذ 10 سنوات .. وقد بادرني بشيء لم يخطر على بالي فقال افتح الكتاب في الصفحة رقم كذا واقرأ المكتوب فيها .. فكان في هذه الصفحة موضوع كيف للإسرائيليين أن يسيطروا على الدول ويتحكموا في مقدراتها عبر إقراض الدول ثم إغراقها في الديون وكل ما تعذر على الدول سداد ديونها تزيد الفوائد على الديون الأصلية ثم يتم إعطاءها المزيد من القروض حتى تصبح عاجزة عن سداد الديون الأصلية وفوائدها .. وهنا تكون المصيدة لهذه الدول يتم التحكم في ميزانياتها الاقتصادية للتدخل في شئونها بحجة إخراجها من مشكلة الديون فتقوم البنوك المقرضة برسم سياسات الدولة الاقتصادية والسياسية لصالح أصحاب البنوك ويتم احتلال الدول عن طريق القروض وفوائدها وبهذا يكون قد تحقق لهم ما يريدون .

فقلت لصديقي .. هذا يشبه ما حدث مع مصر بالضبط وما فعلته انجلترا وفرنسا وتم احتلال مصر والسيطرة عليها وهذا ما قد شرحه عبد الناصر في خطاب تأميم قناة السويس عن البنك الدولي ورفضه إقراضنا لبناء السد إلا بشروطه وسيطرته على الخطط الاقتصادية الإنمائية لمصر حتى تستطيع مصر أن تسدد هذه الديون فرفض عبد الناصر هذا العرض المقدم من البنك الدولي وقال ( إننا لن نكرر الماضي .. وأجاب في سؤال استنكاري هل التاريخ يعيد نفسه ) ثم قامت أمريكا بسحب التمويل فقام عبد الناصر بتأميم القناة

فقال لي أنا سوف أنفذ هذا الأمر .. فقلت له كيف ومع من .. فقال مع زبائني النساء والفتيات .. كان صديقي هذا يدير سوبر ماركت يملكه أخيه الأكبر .. وكانت تأتيه نساء جميلات وفتيات جميلات .. وبالفعل قد نفذ الخطة وبإحكام وقام بإيقاع العديد من النساء والفتيات بهذه الطريقة .. إغراقهن في الديون ثم التحرش بهن ومساومتهن .. وفي الأخير تستلم وتزعن .

وهنا السؤال الجوهري والمحوري ونقطة الارتكاز وحجر الزاوية إلى كل هذه المسميات ،، وينقسم إلى قسمين وهو .. أن الماسونية الصهيونية لها مبدأ أو فكرة أو عقيدة أو أيدلوجية خاصة بها تريد أن تقيمها على ارض الواقع .. وهناك فرق هام جداً بين المبدأ في حد ذاته .. وصحة أو فساد هذا المبدأ .. بمعنى هل هذا المبدأ أو الفكر أو الأيدلوجية أو العقيدة صحيحة أو غير صحيحة .. هذا سؤال أخر .

المهم انه هناك مبدأ أو فكرة يحاولون إقامتها وان هذه الفكرة تخص اليهود وتتخذ من المسيحية حصان طروادة لتحقيق أهدافها .

فارس عبدالفتاح يقول...

الموضوع قومي سياسي عقائدي وأيدلوجي يخص إسرائيل وقيام دولة إسرائيل وبقاء دولة إسرائيل والمفهوم والأيدلوجية والعقدية التي بنيت عليها دولة إسرائيل وتجلى هذا الصراع بين الزعيم جمال عبد الناصر و( بن جوريون ) مؤسس إسرائيل ومن أتوا بعده

فإن هذا الصراع صراع قومي يخص الجنس اليهودي وحلم الجنس اليهودي بقيام دولتهم وحلم السيطرة على العالم عن طريق الماسونية الصهيونية وعلى مراكز السلطة في العالم ومراكز رأس المال والإعلام والثقافة والإنتاج وتوجيهها لصالح دولة بني صهيون

وقد شرح هذا الأمر عميد الفكر القومي محمد حسنين هيكل إلى أنه قال بالحرف في احد الحلقات من برنامج مع هيكل :

" في بعض اللحظات أثناء هذه الحلقات يراودني في بعض المرات إحساس أنني مطالب بأن أعتذر للناس عن هذه العودة إلى الماضي وأفكر حقيقة وسط مشاغل الناس بهذه الطريقة وفي كل ما يواجهونه حتى في شؤون الحياة اليومية .. يجيء رجل لكي يتحدث عما كان قبل خمسين سنة وأكثر وأظن وأشعر بعض المرات أنه قد أكون مطالبا بأن أعتذر ولكني ما ألبث أن أراجع نفسي ثم أكتشف أن ما أفعله ربما، ربما ما أفعله ويفعله غيري ربما كان ضروريا لأن هدفنا جميعا قد يكون استعادة ذاكرة بقصد استعادة وعي بقصد استعادة إرادة لأننا وصلنا في تاريخنا إلى لحظة أنا أخشى منها جدا وهي لحظة تخرج فيها الأمم من دوائر صنع التاريخ ودوائر المشاركة في صنع عالمها وفي تحديد أحواله وفي الدخول في آماله وصراعاته وأمانيه وأحلامه إلى آخره .. لكي تجد نفسها خارجة من دوائر التاريخ واقفة في طوابير الخبز " .

وهنا يقصد صراع البقاء بين العرب وإسرائيل ومن هم وراء إسرائيل .. فهو يتحدث أكثر من سبع سنوات عن هذا الصراع وعن دولة إسرائيل وعن إذعان العرب والمسلمين لإسرائيل وانسحابهم من هذا الصراع وأمسوا تابعين لدولة بني صهيون وقد عقب الأستاذ هيكل على هذا بمقول خطيرة جداً يقصد بها الحكام العرب والمسلمين فقال ( وللأسف بمعاونة رجال صغار ) .. ولقد اخترت بعض الروابط لبعض الحلقات تبين كل هذا وبطريقة موضوعية هذا الصراع .


المعارك الوهمية للعرب

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/B162B3D7-5440-4B9E-B67D-DCF4EF757C2F

نظرية المؤامرة

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/14FE4B15-03A5-46B0-AB2A-9E76E6D1A3BB

نظرية الفوضى الخلاقة والحلاقات المتصارعة

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/AF25AEA1-2C6A-4EEC-9092-71F6A413475F


وهناك حلقات كثيرة .. كثيرة جداً في هذا الصدد ومن الصعب بل من المستحيل عليكم أن تتابعوها كلها .. لأني أنا شخصيا أتابعها أكثر من سبع سنوات متتالية يشرح فيها منذ بداية سيطرة اليهود على القرار السياسي في انجلترا ونشأة دول آل سعود في السعودية والدولة الهاشمية في العراق والأردن وصعود نجم محمد على ثم احتوائه ومساومته بحكم مصر واستمرار حكم أسرة محمد علي في مصر .. ووصله إلى حرب 1967م، وكل هذا بالوثائق والتواقيع الأصلية وأرقام التواريخ الخاص بها .

فارس عبدالفتاح يقول...

وأيضاً الزعيم عبد الناصر في خطابة العيد السابع عشر للثورة في انعقاد الدورة العامة للاتحاد الاشتراكي العربي 1969م، وفي شرحه لبيان 30 مارس للمثقفين وطالبة الجامعات في قاعة المؤتمرات بجامعة القاهرة التي ألقى فيها أوباما خطابه إلى الأمة العربية والإسلامية مع الأسف والحسرة الشديدتين

تحدث الزعيم عبد الناصر في هذا الخطاب عن الحرب النفسية والحرب التكنولوجية والحرب الفكرية والحرب الثقافية التي تشنها إسرائيل على العرب والتي تساعدها في ذلك الدول الامبريالية مثل بريطانية وأمريكا وبعض الدول الأوروبية الأخرى .

وهنا الرد على السؤال هل نحن قرأنا تاريخنا بطريقة صحيحة وفهمناه بطريقة صحيحة هل استعدينا للتصدي لهذا الأمر بالطريقة السليمة والصحيحة والمنطقية هل نحن لدينا إدراك حقيقي بحياتنا الشخصية وفكرنا كعرب وكمسلمين

بالطبع .....لا....لا...لا..لا .. مع الأسف

ويظهر ويتجلى هذا الصراع في صور متعددة منه فكري ومنه إعلامي ومنه سياسي ومنه عسكري ومنه اقتصادي ومنه اجتماعي ومنه عقدي ومنه أيدلوجي وفي صور شتى

فالأساس هو صراع بقاء دولة إسرائيل وبني إسرائيل وسيطرة بني إسرائيل على العالم بسبب ما يعتقدوه بشعب الله المختار ونبؤات التوراة والإنجيل بهذا الأمر فهم لا يألون جهداً ولا يدخرون قوة ولا يستريحوا من عثرة في سبيل استمرار العمل على تدعيم دولة إسرائيل وانتظار الملك الإسرائيلي الذي سوف يخلصهم من العرب والمسلمين وكل من يريدون أن يتخلصوا منه على الأرض ثم تقوم القيامة ويدخلون الجنة لان الجنة هي لهم وحدهم


وقبل مشاهدتي لهذا الفيديو كنت اعلم الكثير .. الكثير جداً عن هذه الأمور لأني قرأت عنها من المفكرين القومين العرب ومن مشاهدتي لبرنامج مع هيكل .. وبحثي المستمر والذي لا ينقطع في التاريخ القومي العربي وبالتحديد فترة المد القومي في مصر بعهد الزعيم الراحل وبطل العروبة جمال عبد الناصر .. فانا أردت وصممت أن اعرف كل الاتهامات التي وجهة إليه في فترة حكمة وبعد مماته وما سببها وهل هي صحيحة وكيف كان رد عبد الناصر عليها ورد من كان بعده ممن يعتقدون بهذا الفكر لأني عشقت فكر هذا الإنسان فارت أن أحيط بكل ما يخصه حتى إذا واجهت أي سؤال أو استفسار أو هجوم استطيع أن أرد وبطريقة موضوعية فأخذت اقرأ في التاريخ بجدية وبعقلانية وحيادية إلى ابعد مدى ممكن .


فبعد مشاهدتي لهذا الفيديو ما زادني إلا يقينا بصحة هذا الفكر وبوعيه وبإدراكه بكل ما كان يحاك للأمة العربية والإسلامية ومازال إلى يومنا .. فهناك أناس كثيرين يقرءون ولا يستوعبون .. ويسمعون ولا يعون .. ويشاهدون ولكن بغير إدراك حقيقي .. وهناك من يقرءون ويستوعبون ويسمعون ويعون ويشاهدون بإدراك حقيقي ولكن مع الأسف لا يعملون بما يقرءون أو يسمعون أو يشاهدون وينسون كل هذا ويرموه وراء ظهورهم ويسبحون مع التيار



........................................................................................



ولكن بعد تفكير في هذا الفكر الصهيوني ظهرت نتيجة بسيطة لكنها خطير وهي محاربة الماسونية العالمية المتمثلة في أميركا والغرب بصفة عامة للاتحاد السوفيتي والنازية الألمانية مع أن الاتحاد السوفيتي كان يعتنق الفكر الشيوعي الينين الذي تطور من الفكر الاشتراكي الماركسي المؤسس على فلسفة هيجل الذي طوره عن فلسفة هرقلطس الفيلسوف اليوناني عن فلسفة الديلتيك .. والنازية هي مشتقة من الاشتراكية الوطنية وسيادة الجنس الآري على جميع أجناس الأرض واستحقار اليهود والنظر إليهم على أنهم خلق ادني من كل أجناس البشر .

اتضح شيء عجيب أن من مبادئ الفكر الشيوعي الأممية وإلغاء القومية وهذا في حد ذاته فكرة خطيرة على القومية اليهودية والجنس اليهودي والدولة اليهودية

وأيضا فكرة دكتاتورية سيطرة رأس المال على الأمم والشعوب ومناهضة مراكز السلطة المتحكمة في القاعدة العمالية والإنتاجية في العالم وهذا أيضا فكرة خطيرة على تسخير كل السلطات ومراكز القوى في العالم لصالح اليهود ولصالح دولة إسرائيل

مساعدة الاتحاد السوفيتي لكل الدول المطالبة بالاستقلال والخروج من براثن الامبريالية العالمية المتمثلة في انجلترا وفرنسا وأميركا المسيطرة عليها من الماسونية الصهيونية

وإذا تعمقنا في الاستقراء لما كان وما هو كائن سوف نستخرج نتائج كثير جداً في هذا الصدد

فارس عبدالفتاح يقول...

انا عارف اني استرسلت واطنبت في الحديث واخذته من جانب واحد هي السياسة والفكر ولم اخذه كما عرض علينا في الفيديو من الجانب الديني العقدي وهو امر انا مازلت اجمع معلومات فيه وان شاء الله في القريب العاجل سوف اخرج منه بفكرة صحيحة وواضحة وانا اظن ان ما ذكر في مادة الفيديو عن الجانب الديني العقدي صحيح ومعقول ووارد

ولى عوده ان شاء الله

على فكرة الموضوع جميل جداً بل اعتبره مادة محترمة يستطيع ان يجمع الانسان بين الاحداث التي توجد فيه وبين معلومات سابقة ويربط بينهم ويكون فكرة او راي في امور كثير بجوانبها المختلفة من الدين الى السياسة الى الاقتصاد الى اخره وهذا امر جميل جداً في مادة الفيديو

وبخصوصا السرد التاريخي لعبادة الشيطان وتعليم الناس السحر وجمع النبي سليمان عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام كتب السحر ودفنها وبحث فرسان المعبد عن هذه الكتب الى ان وصلت الى المساسونية العالمية والرموز والاشكال الهندسية وتواجد عبادة الشيطان عبر التاريخ في الحضارات المختلفة وانا قرأت وسمعت افلام وثائقية عن هذه الحضارات ولكن كانت هذه الافلام تطرح الاسئلة اكثر مما تجيب عليها وكذلك الكتب وامور كثيرة تم فك شفرتها وسوف اكتب عنها في ردي لك في الموضوع الديني العقدي

اشكرك جذيل الشكر على هذه المادة ( الفيديو ) وانا ممتن لك ولكل من ساهم في نشر هذه المادة ومن قاموا على اصناعتها وعرضها على المسلمين حتى يستطيعوا ان تكون لديهم فكرة عامة وشاملة عن امور كثيرة


اشكركم على حسن تعاونكم وسعت صدركم

فارس عبدالفتاح ... قومي عربي

ن يقول...

السلام عليكم
أخي الفاضل .. فارس عبد الفتاح
أشكرك عل كل ما كتبت وما أوضحت .. وهذه السلسلة من القادمين أظن ان الحديث عنها سيطول مع الناس والتفكير فيها لا بد وأن يأخذ حيز من الاهتمام .
ولكن هناك كلمات في نفسي احملها لك دعني أقولها لك بصراحة ولا تقل أنى أجاملك فأنا لا أحب المجاملات .
من خلال مناقشاتي العديدة معك تعلمت منك الكثير بل انك جعلتني أعود إلى بعض الموضوعات واضعها على قائمة اهتماماتي بعدما كانت مهمشة في قائمة قرآتى وثق بأني خلال حوراتى معك والتي كان يسودها بعض الاختلافات الا أنى كنت ولا زلت احترم عقلك وتفكيرك لأنك من ذوى القدرات الخاصة ربما كنت أتعمد استفزازك فى بعض الأحيان للخروج بأفضل ما عندك فلكل محبي المعرفة بحاره واتجاهاته التي يخرج من أعماقها بالدرر وأنا مع الحكمة التي تقول للناس أعماق أشد خطورة من البحار لذا اقترب منهم بلطف وتحسس التيارات المحيطة واكتشف كل إنسان ستجد في أعماق كل بحر دررا وانتم شباب مصر الكنوز التي يجب ان نحافظ عليها وان نحترم تفكيرها وتوجهاتها فانتم الأمل بعد الإعياء الذي أصاب شعبنا الطيب والذي بكل أسف تراخى عن البحث وتقصى الحقائق فضاع منه تاريخه وتراثه وكثير من عاداته وتقاليده .. الأمل فيك وفى كل الشباب الواعي المجد والمجتهد فى البحث عن الحقائق الغائبة والقضاء على تلقى المفاهيم الثابتة التي تخدم مصالح إفراد تقود المجتمعات على هواها ولكن لا بأس الأمل قادم فيكم وبكم .
وللحديث بقية
مع خالص تحياتى

Soul.o0o.Whisper يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أستاذتى الغالية / أمل

أولا حمدلله على سلامتك
بجد أنا كنت قلقانة عليكى جدا

خاصة انه كان واضح عليكى الفترة الاخيرة التعب و الارهاق

يارب تكونى الوقتى أفضل

...................

لن ادخل فى تفاصيل الرؤية التى رأيتها
لكنى أوقن ان الامر احد اثنتين لا ثالث لهما

أما أنك تعبد الله
أو تعصاه
و معصيته تعنى اتباع سبيل غير الله
و اتباع مادون الله هو وسوسة من الشيطان

و بالتالى هى عبادة الشيطان
لكننا لا نقبل هذا المسمى

لن أدخل فى تفاصيل كثيرة

..................

بالنسبة للحلقات سأبدا فى مشاهدتها ان شاء الله ثم يكون التعليق
لكنى قرأت التعليقات كلها
و أخذت فكرة مبدئيةعن الحلقات

لكن رأيى سيكون بعد المشاهدة

و حقيقى ربنا يبارك لحضرتك
يكفى ان الموضوع ثرى جدا بمعلقيه
وهو ما زال فى البداية

و اعتقد انه سيكون موضوع مفيد جدا
و قد نخرج برؤية جديدة

دمتى بكل الود
و إلى لقاء قريب

عطش الصبار يقول...

استاذه امل
السلام عليكم
اعترف انى اتابع مدونتك باستمرار وخصوصا ذالك الحوار المكتوب الدائر بينك وبين الاستاذ فارس عبد الفتاح
والذى اثرى فكرنا واضاف لغه حوار محترمه رغم الاختلاف الفكرى الواضح
وارجو ان تسمحيلى ان اشكركم على رقى الحوار وغلى كم المعلومات التى تعيد لعقولنا احترام العمل الفكرى مهما كان اختلافنا
طبعا ببقى نفسى اشارك لكن مرور سنوات قضيتها بعيد عن عالم القراءه مشغوله بتربيه الابناء وايضا ياسا من ان يكون هناك حد ادنى من احترام كل انسان لفكر الاخر وسلسله الاحباطات التى كنا نعيشها على مدى عقود جعلتنى امتنع عن القراءه وحتى مشاهده النشرات الاخباريه ياعن نوع من الاكتئاب الثقافى
الا ان شدتنى مدونتك من خلا مدونه الاستاذ فارس
لذا عذرا لو كانت مشاركتى ليست على المستوى الثقافى المطلوب
شكرا مره اخرى
وتقبلى تحياتى
الف الف سلامه وحمدا لله على سلامتك من الوعكه الصحيه التى واعتقد انها اضافت لك مزيدا ن النور

فشكووول يقول...

تحياتى استاذه امل هانم
مازال الحوار مع فارس عبد الفتاح الناصرى الاشتراكى والصعيدى ايضا شغال وما زلت انت بعيده نسبيا عن التدوين
على الله تكونى فى صحه جيده وفى خير تام
تحياتى

ن يقول...

السلام عليكم
الاخت الفاضلة .. عطش الصبار
أولا أشكرك جدا على الزيارة الكريمة
ثانيا .. يا اختى الكريمة المدونات حاليا تأخذ شكل من أشكال اى مجتمع ولكنها تتميز بعدم وجود ماسكات خاصة اذا كانت هادفة فكل منا يعرض ما عنده ويعبر عنه وعلى طبيعته وبعيدا عمن أساءوا استخدام هذا العالم الحر الذى يجب ان نسعى جميعا بأن نرتقى به فالمدونات مادة جيدة لمحبى المعرفة وكلنا نتعلم من بعضنا ما نفتقده أنا شخصيا استفدت كثيرا وتعلمت من افكار الغير وعلومهم واتبادل الافكار مع الاحتفاظ بفكرتى الاساسية التى قامت عليها مدوناتى ورغم تعرض مدونة نون بالذات لكثير من الهجمات الا اننى استفيد من كل كلمة تكتب ولا أحذف الا مالا يليق وقد يجرح القراء .
أختاه .. انا أنادى عليك من جهة أحبها وهو معرفتك أو خبرتك فى علم الاثريات أو الاثار فأرجو منك أن تمدينا وتعرفينا على هذه الخبرة .
تعرفى ليه انا بحب البلد دى رغم الالم والمعناه التى يعيشها الشعب المصرى باختصار انا بحبها من تاريخها القديم وظنى بأن المصرى الذى ترك لنا هذه الحضارة لا يمكن أن تكون هذه نهايته أرجوكى دعينى أحلم معك بالا نقطع الامل
وان نصحح ما زيفوه لنا من التاريخ وان نقتدى بما خلفه لنا أجدادنا وأننا لسنا غرباء فى أرض نحن حقا من نبتها الطيب هى مصر التى كرمت فى كتب الانبياء وشهد لها القرآن .
بلاش نزعل من مصر علشان أشخاص تحكموا فى الناس بغير حق وأساءوا الى قديسية هذا الوطن الكريم .
مصر بتحب اللى بيحبهاوأظن ان زعلك من فرط عشمك .
انا منتظرة تقحمينا فى مجالك .
مع خالص تحياتى

فشكووول يقول...

العزيزه امل هانم
شفت 4 اجزاء من سلسلة القادمون
فى الجزء الاول نسائلت ما العلاقه بين القادمون والاهرامات والعيون الفرعونيه وماذا يريدون ان يقولوا لان هذا الجزء يبرز الاهرام ويبرز العيون الفرعوينيه كثير ه
وفى الجزء الثانى يتكلم مخرج الفيلم كلام غير مفهوم
اما الجزء الثالث فيشرح كيف يحاولون ان يحكمون قبضتهم على معظم وسائل الاعلام فى العالم وكيف يحاولون ان يشكلوا افكار العامه وجميع المجتمعات وكيف انهم نجحوا فى تشكيل فكر المجتمعات حول فكرة القباب والشكل الهرمى والشكل المثلثى (مثلات الفراعته) ومأزن الجوامع وكذلك الكنائس والتى تتشابه كلها فى انها تنتهى بالشكل المحدب او السهمى فى نهايتها من الاعلى على اعتبار ان تلك الاشكال هى التى تستقبل الطاقه الايجابيه والطاقه السلبيه وكلام كثير عن الطاقه وان المسيح الدجال سوف يهبط الى الارض بعد
ان تكتمل الطاقه على الارض والتى تكون كامله لاستقباله من خلال بوابة النجوم التى يستطيع من خلالها الدجال ان ياتى الى الارض
اما الجزء الرابع فله علاقه بالشعار الملكى البريطانى وربطه بتنين متعدد الرؤوس يرمز الى المسيح الدجال وعلاقة التنين او الرمز الملكى البريطانى بانواع كثيره من السجاير والموجود عليها الشعار الملكى البريطانى والتى نشتريها ونساهم فى قوه المجتمع الماسونى ثم حسناوات يرتدين التى شيرت وعليه الشعار الملكى ... هذا الشعار الذين يعتبرونه رمزا لليهوديه فى بريطانيا وان بريطانيا ترجع لاصول يهوديه والعائله المالكة بالذات ذات اصول يهوديه ويفيد الجزء الرابع بان اليهود يسيطرون على معظم الصناعات العالميه ومن خلالها يتحكمون فى الاقتصاديات العالميه وان هناك علامات هذه الايام على ظهور المسيح الدجال تعيش بيننا ولكن لا نعطيها الاعتبار الكافى.
فى الجزء الخامس اسس قدوم المسيح الدجال ويتكلم عن انواع المبانى المستقبله للطاقه كالشكل الثلاثى الابعاد مثل الهرم والقباب والابراج العاليه ذات القبه الهرميه (ناطحات السحاب وخلافه ) هذه المبانى شيدت بطريقه هندسيه لاستقبال الطاقه او عكسها وسواء موجبه او سالبه
يربطون قدوم الدجال ببلوغ الطاقه التى تصل الى الارض حدا معينا ويقول الفيديو ان برج دبى ومنذ وصل ارتفاعه الى 900 متر اصبحت المدينه فىحاله ضبابيه غير مسبوقه ولا يعرف احد تفسير لذلك . وسوف يقوم هذا المبنى بتسخير كل الطاقه المحيطه به وهناك مبانى كثيره مبنيه حول نقطه تسمى لى لاينLea line وعندما تتزامن هذه المبانى مع نقاط خطوط الطاقه وعلم الهندسه ينشأ ما يسمى بوابة النجوم مما يسمح بوجود ابعاد اخرى موازيه لعالمنا وصوره لنجمة داوود وبامعان النظر اليها نراها عباره عن اهرامات متقاطعه تشكل 6 اهرامات ونجمة داود بها تقاطع وابعادها شريره أى تنتج طاقه سلبيه وكذلك المسلات الفرعونيه وان هذه المسلات منتشره وموضوعه فى اماكن معينه وليس مكانها مختار عبثيا ولكنه بحسابات حتى تستقبل الطاقه الشريره وتجديها فى فرنسا ونيويورك والمكسيك ومصر وثير من بلاد العالم وحتى تكتمل الابنيه والرموز التى تستقبل الطاقه حين ذلك تفتح بوابة النجوم ويأتى الدحال ........

هذا ما استطعت استنتاجه من خلال ما رأيته من فيديوهات حتى الان مع ملاحظة ان الفيدو رقم 5 هو الفيديو رقم 3 اى مكرر ..... ولى على ذلك تعليقات كثيره واظن انى سأصطدم انا وانت بالافكار ولكن لنؤجلها حتى نهاية المشاهده لكل الفيديوهات
تحياتى

Soul.o0o.Whisper يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أستاذتى الغالية / أمل

منذ أتيت إلى هنا ،
و قطعت كل مالى صلة به بالنت و كرست كل وقت فراغى لمشاهدة هذه الاجزاء

حقيقة حسيت انى باخد لكمة ورا لكمة
و حجم التساؤلات يكبر فى دماغى حلقة وراء حلقة

حسيت انى فى فيلم خيال علمى مش هينتهى
و فى آخر جزء بالحلقة .. تنفست الصعداء
فأخيرا انتهى الفيلم

سيدتى .. هذه الحلقات رائعة بالفعل
و بالذات الحلقة الاخيرة كان يجب البدء بها .. فبها الكثير و الكثير

بعد أن انتهيت من مشاهدة الحلقات كلها
أعيد مشاهدتها بشئ من الروية لاستخلاص ملاحظاتى على كل حلقة

و معذرة فحجم الملاحظات حتى الان و قد شاهدت 21 حلقة مرة أخرى وصل إلى حوالى 10 صفحات :)
و ستكون ملاحظاتى على الحلقات و ماورد فيها فقط

سأكتبها هنا لاحقا
لكن بعد أن أتم ملاحظاتى كلها على كل الحلقات

حقيقى شكرا لكى

...............

و لعمو فشكول باقول:

هتفضل التساؤلات تكبر معاك لحد آخر حلقة
لا تقلق
فقط اكمل مشاهدة الحلقات

لكن تذكر ...

"لا شئ حقيقة مطلقة إلا الآيات القرآنية"


دمتم بود

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت / نون المحترمة

يرجى الإطلاع

وتفضلوا بقبول اطيب التمنيات وبالغ التقدير

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت / نون المحترمة

يرجى الاطلاع

وتفضلوا بقبول اطيب المتمنيات وبالغ التقدير

الجزء الاول :

http://www.youtube.com/watch?v=JE_hZUUjv7E

الجزء الثاني :

http://www.youtube.com/watch?v=_4aZAG_6ENQ&feature=channel

فارس عبدالفتاح يقول...

http://www.youtube.com/watch?v=JE_hZUUjv7E


الجزء الثاني

http://www.youtube.com/watch?v=_4aZAG_6ENQ&feature=channel

فارس عبدالفتاح يقول...

اسف على تكرار التعليق لكن النت كان عندي ضعيف ومكنتش متأكد من ان المدونة سيفت واللى لا

وعلى فكرة ياريت حضرتك تتابعي الجزء الاخير من الجزء الثاني

مع الشكر والاحترام

ن يقول...

السلام عليكم
الدكتورة ..سول
"لا شئ حقيقة مطلقة إلا الآيات القرآنية"
هذه هى الحقيقة كتاب الله هو المرجعية الاولى والاخيرة لإحكام مثل هذه الامور
ولكن يا ابنتى هناك عقبة كنت قد تحدثت عنها فى أولى صفحات هذه المدونة وشن بسببها على حرب شديدة وقد تابعتينى يا سول فى هذه الايام عندما طرحت مسألة كانت غاية فى الاهمية الا وهى التفتيش عن الحكمة المغيبة فى تفسيرات القرآن والسنة والاحاديث وهو ما يقوم به العلماء من وقت لأخر من توضيح الاعجاز العلمى للقرآن الكريم ويحجب عنا الكثير من هذه الابحاث والاصرار على ان يكون كتاب الله مجرد تشريعات ورفض رجال الازهر عموما تقبل أى شىء غير المفاهيم الثابتة التى لو قرأت بإحكام لوجدتى كثيرا من الجدل والاختلاف عليها وهذا ما عرضنا لمشاكل كثيرة ظهرت على الساحة لتصيد بعض هذه الاخطاء . وكان مصير العلماء والباحثين أن يلجأوا الى بلاد أخرى كثيرة لا تعتمد الا الحقائق والادلة والبراهين لإثبات ان كتاب الله هومرجعية كاملة لكل علوم الارض وما على الانسان الا تلقى هذه العلوم بفهم وتطبيقها وكل على حسب اجتهاده للوصول الى الحقيقة

ن يقول...

أقول لك دليلا على كلامى فى عام 2006 تقريبا شاهدت على قناة الجزيرة مؤتمر كان مقام فى الدوحة تقريبا عن الاعجاز العلمى للقرآن الكريم ضم هذا المؤتمر مئات من الباحثين فى جميع التخصصات وعلى أعلى مستوى ممن برعوا فى العلوم التطبيقية فى كافة وكل يدلوا بدلوه بعرض شرائط وثائقية من تجميعهم وتجاربهم ومقارنتها بأخر ما توصل اليه العلم فى شتى المجالات
وظل المؤتمر يذاع لمدة شهر تقريبا لكثرة عدد المتقدمين تابعته وقد كنت وقتها مقيمةفى ايطاليا وكان لهذه المتابعةدورا هاما للمناقشة والرد وقتها على كثير من الاسئلة التى كان الغربيون يصرون على اثبات حكمة كتابك الذى تؤمن به ويطول الحديث عن هذه الفترة التى تركت بصمة فى تغير مفهوم من كانوا حولى عن الاسلام عموما وبالمناسبة يا دكتورة خارج البلاد الاسلامية لا يركزون الا على كتاب الله كحقيقة موثقة
ولأنهم يعلمون انه الحق و
لأنهم يشكون فى باقى ما لدينا ويعتبرون ان غالبية المسلمين قدموا أسوأ ما لديهم من خلال سلوكهم وهم يقتدون بالسنة والاحاديث النبوية وبالرغم من مختلف طوائفهم واعتقاداتهم الا انهم ينظرون الى رسالة الاسلام على انها ضمت مفاهيم الرسالات الاخرى وأن الاسلام قاد العالم يوما بمفهوم آخر غير الذى لدينا الان واننا نفتخر بالسلف الصالح ولا نقتدى بهم فى شىء وأشياء كثيرة لا يشعر بها المرء الا عندما يكون فى مثل هذه المواقف وهذه الاسئلة التى كانت لا تنتهى من الاتهامات والمطالبة دائما بالدليل ..
والسؤال هنا هل عرض هذا المؤتمر فى جميع الدول العربية هل سمع أحد به ان كانت الاجابة لا فسألى الناس من حولك على ابسط خبر هل علم الناس حولك وفاة مايكل جاكسون الاجابة مؤكدة تقريبا ثلاثة ارباع العالم العربى بل الاسلامى .. لماذا ؟ الاجابة متروكة لك
فى هذا المؤتمر سأذكر لك سيدة عربية مسلمة وهى طبيبة قامت بتقديم بحث علمى كامل عن الاية الكريمة فى قوله تعالى
* والصبح اذا تنفس * وكيف اثبتت بالدليل القطعى ان مابين تعاقب حركة الليل والنهار تحدث حالة من الشهيق والزفير تماما كما يحدث لدى الانسان وكان لديها شرائط وثائقية عن آخر ما وصلت اليه التجارب العلمية الخاصة بمتابعة ظواهر الطبيعة وقيسى على ذلك باقى الابحاث المقدمة .
تسألين الان لماذا أكتب لك هذه السطور الطويلة ؟ لكى أسألك وأسأل الجميع سؤالا هاما ترى كيف سنعلم حقيقة ما قدم فى شريط القادمين عن مسألة قدوم المسيح الدجال الذى اكدته الاحاديث النبوية مرارا وتكررا ومسألة خروجه فى اكتمال امتلاك الطاقة من بنى البشر على الارض وما هى هذه الطاقة التى يتحدثون عنها وكيف يمتلكونها من الناس ويجمعونها لكى يكون الكل مهيأ لخروج هذا الدجال وسيطرته على العالم .. هل استطعنا ان نعتمد بحثا عرضه احد الباحثين على ان النبى سليمان عليه السلام هو أول من امتلك الطاقة على وجه الارض بأمر الله لذلك سخر الله له كل شىء فى خدمة الرسالة وسخر الله له الجن والرياح والطير وكل دابة فى الارض وهل نظن بأن امتلاك النبى سليمان لهذه الطاقة كان وقتها العالم فقير من العلم لا أظن ذلك بل كان العلم يفوق ما عندنا وجاءت معجزة النبى سليمان ما يفوق مستوى العلم البشرى آن ذاك .. انظرى يا ابنتى الى منزلة العلماء فى كل أمة وهو طلب متواضع من النبى سليمان أن يسأل فى مجلسه من يأتيه بعرش بلقيس لتكون الاجابةبعد الجان هو الذى عنده علم من الكتاب وضعى تحت مفهوم * علم من الكتاب * الف خط وخط واعلمى بأن رغم معجزة النبى سليمان كانت هناك اختصاصات وان رغم نبوة موسى عليه السلام كان هناك من هو أعلم منه وهو الخضر عليه السلام كما ورد فى الروايات .
المسألة فى القرآن الكريم أكبر من مجرد التلاوة وهى مسؤلية تقع على عاتقنا جميعا وهو دراسة كتاب الله ولقدعلمنا الله وأخبرنا ما معنى دراسة الكتاب وليست قرأته فقط وسوف أخصص بوست عما قريب لهذه الاية الكريمة وما تبعها من آيات تفيد نفس الغرض .. انا لم أقصد يوما جدالا أو اختلافا أنا مثلكم تماما اريد أن افهم وان اتعلم ولكنى لا استطيع غير السيطرة الا على عقلى وافهم جيدا متى يكون استاتيكيا متى يكون ديناميكيا متى يسكن ليتلقى ومتى يعمل بجهد ليبحث ويتفصى ربما ما املكه فقط هو جرأة فى عرض ما يطرحه عقلى من أسأله وصدقينى ان ما يدفعنى هو شىء اكبر منى ينبع من داخلى كلما تراجعت خطوة دفعنى الى الامام الف خطوة للبحث وعدم الصمت والتخاذل يقول لى بصوت مهيب * لا عيش كريم للجبناء والخائفين والساكنين عن البحث* .. كلنا الان فى حالة بحث
مازلنا جميعا فى وقت مشاهدة سلسلة القادمين وقد انتهى من مشاهدتها الاخ الفاضل فارس عبد الفتاح وبدأ بمساعدتنا ببعض الشرائط الوثائقية عن الماسونية ومازال هناك بعض المعلومات التى تحتاج بحثا للتأكد من صحة ما قيل عنها .
وللحديث بقية
مع خالص تحياتى

ن يقول...

السلام عليكم
الاخ الفاضل .. فارس عبد الفتاح
شكرا لك بهذه المساعدة للتعرف على معلومات أخرى .
وهناك شيء آخر عجزت على الوصول اليه
لقد شاهدت على قناة الجزيرة الوثائقية العام الماضى شريط عن الطاقة البشرية واستخدامتها وعرضوا معلومات تفبد استخدام القدماء المصريين مثلا مثل هذه الطاقة وكيف كان يتم تسخيرها من فضلك حاول معى العثور على هذا الشريط الوثائقى من خلال النت لعرضه ربما يساعدنا فى فهم نظرية الطاقة .
وسوف اعاود البحث عنه مرة أخرى ربما أصل الى نتيجة .
كتبت تعليق للدكتورة سول يهم ناحيةمن هذا الموضوع .
مع خالص تحياتى

فارس عبدالفتاح يقول...

الأخت / نون المحترمة

أولاُ أريد أن اعتذر عن تأخري في ردي على الموضوع من الجانب العقدي حيث أني لم استبين ما فيه جيدا فأرجو المعذرة

أما عن موضوع الطاقة أنا شايف انك مهتمه جدا بهذا الموضوع فأريد أن أقول ما اعلمه من بعض المعلومات البسيطة التي اعلمها عن الطاقة ولكن قبل أن ادخل في هذا الموضوع وسوف يكون باختصار ودقة حتى نصل إلى جوهر الموضوع دون شتات أو أن نخرج عن المضمون

ثبت علمياً أن الطاقة أقدم من المادة في الخلق وان الطاقة هي أصل المادة فبعد اكتشاف تركيب الذرة وهي الالكترونات والبروتينات قام العلماء بتفكيك نوات الذرة إلى أجزاء صغيرة جداً عن طريق المفاعلات النووية مع العلم أن الإنسان لم يرى إلى الآن الذرة مع العلم أنها موجودة ولكنه عجز أن يراها بأدواته العلمية التي يستخدمها

ثم قاموا بتفتيت نواة الذرة إلى أجزاء صغيرة جداً وقد أطلقوا على هذه الأجزاء أسماء منها ميزو ثم اصغر بيا ميزو ثم جزء اصغر اسمه كوارك وهذا هو اصغر جزء في المادة على الإطلاق تم التوصل إليه

حينها عجز العلماء في تفكيك هذا الجزء وهنا بدأت الحقيقة العلمية أن الكوارك هو عبارة عن حزمة من التموجات أي عبارة عن حزم من الطاقة المحبوسة وهنا عرف أن الكون كله أو العالم المادي هو عبارة عن طاقة حبيسة جمعت بقوة الضغط الناتج عن القوة المغنطيسية ثم تحولت إلى مادة

وهنا نقول أن الإنسان هو مادة إذا الطاقة تؤثر فيه بجميع أنواعها الطاقة المغنطيسية أو الطاقة الحرارية أو الطاقة الضوئية بجميع أنواع الطاقة وتفرعاتها لها تأثير على الإنسان بمعنى ما هو الكلام هو عبارة عن تموجات من الطاقة تعبر الأثير لتصل إلى السمع لتفكك هذه الطاقة وتحويلها إلى نوع آخر من الطاقة للاستطاعة من فهم هذه الأصوات حتى يستطيع الإنسان أن يعرف معانيها

مثال آخر الضوء ما هو الضوء هو عبارة عن طاقة يطلقها جسم ماء فيتلقاها البصر ويترجمها إلى أشكال وألوان لها معاني ولها دلالات وكذالك كل أنواع الطاقة


مثال أخر المتفجرات القنابل بجميع أنواعها من الهيدروجينية إلى بومب العيد ما هي عبارة عن طاقة تفكك بطريقة معينة لتحدث اثر على المادة ألمقذوفه وما يحيط بها

وقد اخترع علماء السلاح أنواع كثيرة من السلاح مثل القنابل الضوئية التي تسيب الإنسان بالعمى المؤقت والقنابل السمعية التي تصيب الإنسان بالصمم وتؤثر على الجهاز العصبي للإنسان فتشل حركته وتجعله لا يستطيع أن يسيطر على أعصابة

وهنا يدرس العلماء التأثير النفسي الحركي والتأثير النفسي السمعي والتأثير النفسي البصري والتأثير النفسي للحرارة ولتأثير النفسي للبرودة وما يصيب بعض البشر بالاكتئاب الشتوي ... إلى آخره

وهنا يظهر لنا ما كان بحزرنا منه فيلم القادمون عن التأثير الذي يحدثه الإعلام على توجيه المجتمعات والسيطرة عليهم عن طريق التأثير النفسي السمعي عن طريق التأثير الوجداني على الإنسان أو التأثير النفسي البصري عن طريق الصور الذهنية الناتج عن تثبيت فكرة أو معلومة معينة في ذهن الإنسان تكون تأثيرها النفسي والعقلي كبير تجعل منه أداة مسخرة لهذا الذي يعد هذه الصور عبر التليفزيون أو السينما أو الفيديو أو الكمبيوتر أو كل شيء يرى وكل شيء يسمع

أما عن الجانب العلمي الخاص بالماسونية هو له وجهان من التفسير الخاص بي أما أن هؤلاء القوم سوف يسيطرون على منابع الطاقة في العالم وهو الواضح لدينا من احتلال والسيطرة على منابع النفط أو أنهم سوف يكتشفون نوع جديد من الطاقة يتم احتكاره والسيطرة علية بعدم امتلك غيرهم لهذه الطاقة وهذا ما يحدث مع إيران حول مساعيها لامتلاك الطاقة النووية أو أنهم سوف يملكون نوع معين من التأثير النفسي على الناس للسيطرة عليهم وتوجيههم في الاتجاه المراد لهم أن يسيروا فيه على حسب رغبة هؤلاء الماسونيين وهذا يحدث أيضا عن طريق التأثير النفسي الإعلامي بجميع أنواعه المسموع والمقروءة والمرئية وهذه المؤسسات العالمية يمتلكها يهود صهاينة أكثر من مئه سنة تقريباً

وهذا يدل على أن هؤلاء القوم يعملون بكل جهد للسيطرة على العالم ويعملون على قدماً وساق

يرجى مشاهدة حلقات الدكتور مصطفى محمود عن إسرار المادة – المغناطيسية الكهربائية – التموجات الخفية – هندسة الكون – التنويم المغنطيسي


وان شاء الله سوف ابحث عن الحلقات المطلوبة ولكن الجزيرة الوثائقية لا تخزن هذه الأفلام على النت ولكن سوف ابحث بشتى الطرق

Eman يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أستاذتى الغالية / أمل
أعتذر إليك عن التأخير

لكن وقتى هذه الفترة ضيق جدا و يادوب لسه مخلصة بئيت الحلقات

قرأت تعليق حضرتك و اللى خرجت بيه إنك فهمتى من تعليقى إنى ضد ماعرض فى هذه السلسلة او لا أتقبله ...

بالعكس أنا مقتنعة تماما بكل ما قيل فيها إلا الجزء الدينى أو العقدى ..و سوف أتناول هذه النقطة بالتفصيل ان شاء الله

أما بالنسبة لجملة لا شئ حقيقة مطلقة إلا الايات القرآنية
فلم أقصد ان ما دونه خاطئ
لكنه يقبل الحقيقة و يقبل الخطأ

...............

بالنسبة لموضوع الطاقة ليس جديدا بالنسبة لى .. ففعلا كما ذكر أخى الفاضل فارس أن كل شئ مخلوق ماهو فى الحقيقة إلا طاقة
و هذه الطاقة بصورة معينة و هيئة مادية أصبحت جمادا او نباتا او حيوانا او انسانا

بل لقد قرأت بحثا عن الانتقال الآنى اعتقد ان الانتقال ماهو إلا نقل للطاقة
اى ان الانسان إذا سافر عبر المكان فى نفس اللحظة فإنه يتحول إلى هيئة طاقة ثم يستعيد بشريته فى المكان الذى انتقل إليه
و كان تخوف العلماء أن إعادة ترتيب هذه الطاقة بحيث تستعيد الشكل البشرى الذى فطره الله غير مضمون
بحيث بعد الانتقال قد تصبح اليد مكان القدم و الراس مكان اليد و هكذا ..

هذا البحث لم اتوغل فيه او استفيض فى هذا التخصص ..و لكن لتعلمى ان موضوع الطاقة هذا يتناوله العلماء منذ فترة طويلة

و مثال آخر أن اى تصرف أو كلمة هى فعلا طاقة ايجابية او سلبية تؤثر فى اى شء امامك

فقد توصل عالم يابانى إلى انك إذا قلت كلمات ذات تأثير ايجابى مثل الحب أو اشكرك او ما شابه فإن الماء يتحول إلى أشكال بديعة ، و إذا قلت كلمات سيئة أو ذات تأثير سلبى فإنه يتخذ أشكالا قبيحة و سيئة

ممكن حضرتك تعملى بحث بعنوان كتابه " رسالة من الماء " او " The Message from Water" و ستجدين الكثير

مبدئيا يمكن حضرتك تطلعى على هذا الرابط http://arabic.irib.ir/pages/Eslamiyat/content.asp?id=2798

............

دا بس تعليق مبدئى عشان بس حضرتك ماتفهميش قصدى غلط :)

على العموم بإذن الله هأحاول ارجع باقرب وقت ادون ملاحظاتى




دمتم جميعا بكل ود

Soul.o0o.Whisper يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أستاذتى العزيزة / أمل ..

ها قد أتيت أسجل بعض ملاحظاتى على هذه السلسلة الوثائقية
و أحب أن أنوه أولا على أنها وجهة نظر و آراء شخصية ..
ربما أكون مصيبة فيها و ربما أكون مخطئة ، أسأل الله التوفيق ..
.........................

ملاحظاتى سأوردها فى عدة عناصر ،
و لنبدا بالعنصر الاول ، وهو: ماذا قدم نورييجا و اكرنار ..

فى الجزء الاخير من السلسلة ، استوقفتنى هذه الكلمات :
" أحب أن أؤكد مرة أخرى أن نورييجا و اكرنار ليسا فقيهان ، و لا يجب أن ينظر إليهما على أنهما شخصيات دينية ، نحن لسنا سوى منتجا أفلام مبتدئين "

رغم أنهما ذكرا فى موضع سابق أنهما درسا الاديان جيدا ، إلا أنهما فى الاول و الاخير منتجا أفلام ، وهذه النقطة أجابت على عدة تساؤلات مبدئية عندى ، إذ كيف لهم كمسلمين يتحدثان عن الحلال و الحرام ، أن تكون خلفية السلسلة موسيقى كهذه ، ثم المقاطع المثيرة التى عرضاها و إن كانت لتوضيح الفكرة ، لكنهم أعادوها فى أكثر من جزء ..
فلنترك هذه النقطة جانبا ..

لاكمل باقى كلامهما
" لا يجب أن يؤخذ أى مما ذكر خلال هذه السلسلة على أنه حقيقة مطلقة باستثناء الايات القرآنية ، و لكن .. عرض تقديمى قد تم بحثه و دراسته بدقة .. و يجب أن تكملوا أنتم هذا البحث بأنفسكم "

فى نهاية القسم الثانى من السلسلة قال نورييجا فيما معناه انه الان عقولنا متحررة بالقدر الكافى ، و على استعداد لتلقى ما سيقال فى الاجزاء القادمة ، ثم طرح باقى الاقسام الثلاثة الاخرى ، و قد تسائلت كثيرا إذا كانت عقولنا اصبحت متحررة القدر الكافى ،فعلينا البحث ، و على الرغم من ذلك وضعوا هم التصور الذى وصلا اليه على انه حقيقة ، إذن فقد تحررنا من تبعية هؤلاء لنقع فى تبعية أولئك ..

لكن هذه الفقرة أوضحت شئ مهم جدا ..
منتجا الفيلم ، هم أولا و أخيرا منتجا فيلم ،من الممكن انهما توصلا لحقيقة مذهب ما ، و عرضاه .. " لقد قمنا فقط بتسليط الضوء على المواضيع التى تلعب دورا خيويا فى التحضير للقدوم الاخير "

و أقول من الممكن انهما توصلا لحقيقة مذهب ، لا الحقيقة فى ذاتها ، و عرضا ما توصلا اليه ، وهو بلا شك يحتمل الصواب و يحتمل الخطأ ..

و قد انصفا حين قالا انه يجب ان نكمل بأنفسنا ، لأن من أخذ كلامهما كحقيقة نافذة ، فقد انتقل من تبعية لاخرى ، و فى الاخير هو لم يتحرر ، و لم يصل إلى ذاته ..
.............................................

و بغض النظر عما إذا كان ماتم عرضه حقيقيا أم لا ، فيكفى ما اثارته هذه السلسلة من تساؤلات توقظ العقل ، و تجعله يبحث فى حقيقة الانسان و اصل الكون و رب الوجود ... ان ننظر للعالم بمفهوم أوسع ..
و هذا فى حد ذاته انجاز رائع ..

هذه مقدمة سريعة لوجهة نظرى فيما قدماه ، ثم سأفصل عدة نقاط فيما بعد بإذن الله

...........

على فكرة أنا مش عارفة ايه الاسم الغريب اللى سجلنى بيه فى التعليق اللى فات دا ؟؟!!..
:)


دمتى بكل ود

Soul.o0o.Whisper يقول...

2- نظرية المؤامرة :

رغم أنى لا أحبذ العيش بهذه الطريقة ، إلا إنها حقيقة واقعة .. فنحن نحيا منذ بدء الخليقة فى نظرية مؤامرة مع الشيطان ،

فقد أخبر الله تعالى على لسان الشيطان "قال أرءيتك هذا الذى كرمت على لئن أخرتن إلى يوم القيامة لأحتنكن ذريته إلا قليلا "

و قال تعالى "إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا إنما يدعو حزبه ليكونوا من أصحاب السعير"

إذن فتربص الشيطان بالانسان ليس بشئ جديد .. و خططه للايقاع به فى مستنقع الرذيلة منذ بداية الخليقة .

و النماذج المذكورة فى هذا الشأن مذكورة فى القرآن و السنة النبوية ، ( زين للناس حب الشهوات من النساء و البنين و القناطير المقنطرة من الذهب و الفضة و الخيل المسومة و الأنعام و الحرث ... ذلك متاع الحياة الدنيا )

إذن فالقضية ليست جديدة .. فلماذا نتفاجأ و ندهل عندما تصورها لنا عدسة منتج فيلم؟؟!!.

إن صرف الناس لهذه الشهوات بحيث تصبح هى العامل الاوحد فى حياتهم ، و الهدف الذى ينبغى الوصول اليه خطة شيطانية أكيدة أخبرنا الله عز و جل عنها فى كتابه الحكيم .. و لا غرابة فى أن يستخدم الشيطان أعوان له من الانس "وكذلك جعلنا لكل نبي عدوا شياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون"

و لما كان الانسان دونا عن بقية الخلق مميزا بالعقل ، و قد ترك الله له حرية الاختيار – و إلا لما حاسبه على أفعاله- فلا غرو أن تكون المعركة معركة أختيار ...
ان تختار الجانب السئ ، و ذلك باقتناع عقلي بأن هذا هو الاختيار الصحيح ..

و لأننا منذ عهد بعيد قد تركنا تعاليم ديننا ، و اتجهنا إلى ملذات الدنيا و شهواتها لذاتها ، دون توجيهها كعمل خالص لله ، فقد وكلنا الله إلى انفسنا فاستحوذت علينا الاهواء ..
فأصبحنا نذكرالله على غير علم بما نقول ، و اصبحت افعالنا تخالف ما نقول ..و أصبحت المادة هى محور حياتنا ..

رجعنا إلى جاهليتنا الاولى من اللعب على نقط الاختلاف من " العرق ، الديانة ، القومية ، الوظيفة ، الدخل ، الدرجة العلمية ، الحالة الاجتماعية ، الجنس ، .... " كما ذكر جورج كارلين

" إحدى أكثر الاشياء المحزنة المتعلقة بتاريخنا ، هى كثرة عدد المرات التى أعاد فيها التاريخ نفسه .. "
فانقسام المجتمع إلى طبقات .. طبقة الاغنياء المتحكمين بكل شئ ... ثم الطبقتين الوطى و الفقيرة ليست بالجديدة ، و إذا رجعتى يا سيدتى لكتاب (ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين) .. ستجدين ان هذه سمة فيهم منذ الحضارة اليونانية و ما قبلها .. و غيرها من الصفات التى تتميز بها هذه الحضارة تعاد الان و لكن بمسمى يناسب العصر ..

و للاسف نحن نتبعهم شبرا بشبر حتى لو دخلوا جحر ضب لاتبعناهم ..
و لاريب أننا منذ انفتحنا عليهم و قلدناهم فى كل شئ دون حكمة و روية بدات أخلاقنا بالانحطاط ، و ثقافتنا إلى زوال ..
فشل نظام التعليم الذى هو اللبنة الاولى فى بناء شخصية الفرد ..
و تعدى الامر إلى أجهزة الاعلام .. بالفعل أن من يمتلك معظم إن لم يكن كل محطات البث هى هذه العصبة و من ثم فالمادة المعروضة بها هى لخدمتها ، و ان كانوا هم شياطين الانس .. فلابد ان المادة المعروضة هى لخدمة أغراضهم ..

" الفرق بين الذى يتم إخبارنا بأنه يحدث و بين الذى يحدث فعلا هو حقا هائل " و أعتقد أننا نلمس ذلك ،لا فى الاخبار العالمية بل فى المحلية أيضا .. و ترى الحدث بعينك ثم تشاهده على وسائل الاعلام المقروئة و المسموعة فترى العجب العجاب ..

أصبح المجتمع فاسد ، مجتمع يسير إلى الضياع بضياع افراده ، و " الشخص الذى يقف للاشئ ، سيقع لأى شئ "

أصبح الدين منحى جانبا .. فقط فى المساجد و حلقات العلم ..و أصبحت حياتنا اليومية ..حياة مبنيةعلى الاوهام و الماديات ، ترى الشباب المسلم – و اقول المسلم – يركض خلف شهواته و المادة ، فإذا ذكرته بالله و هذا حلال و هذا حرام قال لك " ياعم خلينا فى الوقتى ، يوم القيامة ربنا يفرجها !!.. "
فما بالك بشاب لا يعرف الله و لا يعرف دين ، ماذا تنتظر منه؟؟

Soul.o0o.Whisper يقول...

إن الامر فعلا أن كل ذلك أصبح يساق إلينا بطريق غير مباشر .. بسمة عصرية توافق افهامنا ، " عالم سحب إلينا ليعمينا عن الحقيقة "

عالم أخذ بشبابنا لبؤرة الجريمة و الانحراف ، فقد القيم و الاخلاق ، و تبدل مقاييس الخير و الشر و العدل و الظلم ..

أما الحقيقة .. الحقيقة التى يجب أن نضعها أمام أعيننا دائما .. فهى كما ذكر ..
" نحن الجنود و أرض المعركة "
و يجب أن نعى هذا جيدا ..

صحيح اننا اصبحنا ضحايا لهذا النظام الفاسد ، و لكن هذا لا يخلى مسئوليتنا عن انفسنا " كل نفس بما كسبت رهينة " " ولا تزر وازرة وزر أخرى " ..

إن كل انسان فينا مسئول عن اختياراته ، و إذا كان الشيطان يوسوس لك ليضلك و يخدعك هو و اتباعه ، فقد وضع الله لك المنهج و طريق النجاة

و بالاخير اقتبس كلماتهم هذه
" خذوا ما شاركناكم به كنصيحة و علم ، و اعلموا ان الحقيقة توجد فى داخلكم ، سوف تكون هناك معارك بيننا و بين الذين يريدون اضطهادنا و بالرغم من ذلك ، فغن المعركة المباشرة وهى معركة منتصرين فيها حتى الان .. هى المعركة حول روحك "

"لكى تتقن نفسك يجب عليك أن تفهم جوهرك ، لأن عدوك يعرفك اكثر من معرفتك بنفسك ، الحروب ستأتى و نذهب ، و لكن الحرب حول عقلك و جسدك و روحك لن تنتهى أبدا "

" يجب ان تنظروا إلى انفسكم بعمق و ان تفهموا جوهركم الحقيقي ، الشخص الوحيد الذى يمكنه اعدادك لمواجهة المستقبل هو انت "

" كل ما استطيع فعله هو أن اريك البوابة .. انت من يجب ان يعبر هذا الباب "

" سيضطر العديد منا إلى دفع ثمن مساعدة المضطهدين و نشر الحقيقة و النور و لكن التضحيات لابد ان تبذل ، ان تضحى من اجل الطريق الصحيح اعظم و اجدر من كل ما تعلمنا ان نخدمه فى هذا العالم الفاسد ، يجب علينا جميعا ان نكرس حياتنا لتحسين الانسانية باسم الخير و بخدمة اله واحد"

"فقط حينما تستطيع ان تحرر نفسك من الملهيات الدنيوية ، ستستطيع ان تحقق النصر من الداخل ، و من الخارج ايضا "

م/ الحسيني لزومي يقول...

نحمد الله علي سلامتك اولا
وكما يقولون ان المرض زكاة الجسد
فنسأل الله تعالي ان يتقبل منك

Soul.o0o.Whisper يقول...

3- علم الطاقة :

محور رئيسى قامت عليه السلسلة ، وهو الطاقة ، و كيف أن الانسان فى اصله طاقة ، و أن السحر عبارة عن طاقة سلبية ، و أنه يتم دفعنا لنكون أداة لذلك السحر ، وكذلك الطقوس و العبادات تعتمد على هذه الطاقة ..

أبدء فاقول ان القول بأن الانسان فى حقيقته طاقة .. هذا قول قال به العلماء منذ زمن بعيد ، و هناك فرع فى علم التنمية البشرية يختص بهذا الامر..

فمن ضمن ما سمعته بهذا الصدد ،أن كل انسان فينا هو عبارة عن طاقة ، و يحيط به مجال من طاقة .. هذا المجال قد يكون سلبيا أو ايجابيا .. لذلك دائما فى مقابلة اى شخص تجدى القبول او التنافر ..و قد اعزى العلماء ذلك لانسجام مجال طاقتكما معا أو اختلافها ..

و قد قالوا بان أفضل شكل لانتقال الطاقة هو الدائرة ، ولذلك تجدى أن مجالس العلم فى المساجد معظمها فى حلق ، و كما اشارا المنتجان فإن الطواف ايضا فى دوائر سبحان الله..

و لكن أن تكون هناك مبان أواشكال لاستقطاب الطاقة من اهرامات و قبب و مثمنات ، فهذه حقيقة أول مرة اسمعها ..


كذلك ايضا هناك عالم اكتشف جهاز لتصوير مجال الطاقة حول جسم الانسان ، فوجد أنه دائما غير منتظم ، ثم جاءه شخص مسلم ،فإذا به يجد مجاله منتظم بشكل بديع ، فعدما سأله عن سر ذلك فأجابه أنه دائما متسلح بسلاح المسلم ، فاستغرب الرجل و سأله عن ذلك السلاح ؟؟.. فأجابه انه دائم الوضوء ..

فذهب الرجل و اغتسل ثم جاء ليصور مجال طاقته ،فوجده كما هو .. فسأله عن كيفية الوضوء ، فتوضأ ثم صور مجال طاقته فوجده منتظما .. سبحان الله

و لا عجب فى ذلك ، فقد أثبتت الابحاث انه توجد نقاط للطاقة بين الاصابع ، فبتخليل الماء بين الاصابع يتم تحفيزها ، كذلك فى الوجه و على طول الساعد و الاذن ماهى الا جهاز اتصال بكل نقاط الطاقة الداخلية و كذلك باطن القدم .. و كل ذلك يتم تحفيزه من خلال الوضوء بالطريقة التى ارشدنا اليها رسول الله صل الله عليه و سلم و بذلك ينتظم مجال طاقتك ..
...................

اما بخصوص البحث الذى كنت قد نوهت لحضرتك عنه بخصوص الانتقال الانى ، فهذا كنت قد قرأته تقريبا منذ سبع سنين ، و كان يتحدث انه العلماء تمكنوا فعليا من نقل الاحجار عبر المكان ..
فهى تختفى من مكان لتظهر فى آخر فى نفس اللحظة لكن الذى وجدوه انها توجد على غير الشكل ..
فهم استخدموا أشكالا منتظمة مثلا مكعب .. فوجدوا انها تصل للمكان الاخر غير محددة المعالم ..

و من هنا توقعوا انها تتفكك لجزيئاتها الاوليه ( الذرات او طاقة) و يعاد تجميعها فى المكان الذى انتقلت اليه
و من هنا كان تخوفهم من تجريبها على الانسان إذ كيف سيكون شكله بعد انتقاله ؟؟ .. لكننى حقيقة لم أقرأ فى هذا الشان بعدها ..
....................

نقطة اخرى و هى تأثر كل شئ حولنا بحركاتنا و انفعالاتنا ، و قد وضعت لحضرتك لينك عن تأثر الماء بما يقال او يكتب فيه ،
و أنا عن تجربة شخصية أصبحت حين اتعامل برفق مع اى شئ والله ... حتى الجماد ، و تقولين شئ طيب خلال تعاملك معه تجدينه طيعا معك سبحان الله ..

صدق رسول الله صل الله عليه و سلم حين قال "ماكان الرفق فى شئ إلا زانه ، و ما نزع من شئ إلا شانه " و وصيته لاحد الصحابة " لا تغضب " .. لأنها كلها طاقات سلبية تؤثر بالسلب على الشئ الذى أمامك
...........

Soul.o0o.Whisper يقول...

أعود لما ذكر فى السلسلة بخصوص الطاقة ..
حيث ذكر الكائنات الحية وحدها هى المسئولة عن توليد هذه الطاقة ، و ان هذه الطاقة تؤثر و تتأثر بما حولها .. وهذا ما يتم إثباته اليوم .

لكن ان يتم استغلال هذه الطاقات و تجميعها من خلال مبان وأشكال معينة .. حقيقى هذه اول مرة اعرفها من خلال السلسلة ..

ثم ذكر برج الامارات و كيف انه مغطى بالضباب دائما فى ظاهرة لا يستطيع العلماء تفسيرها ، و الحقيقة انى لم استسغ الامر ..
فمن الطبيعى أن يكون محاطا بالسحاب لشاهق ارتفاعه ، اما ان يكون ضبابا ؟؟!!

وعندمابحثت على جوجل ، وجدت ان كل الصور التى تحدثت عن برج الامارات و الضباب تم التقاط الصور من فوق البرج و بالتالى هم يصورون السحاب و هذا واضح تماما فى الصور .. لم ألحظ ضبابا

ثم أنى سألت احد العاملين بدبى -و عمله يختص بالمبانى- فقال انه لا يوجد هذا الضباب اطلاقا .. دبى هى اعلى الامارات عن مستوى البحر ، و المبانى بها اغلبها ناطحات على هذه الشاكلة ، معظمها يخترق السحاب إلا ان هذا البرج هو اطولها ..كما أن السحاب غير مستمر ..

كذلك فالبرج حتى هذه اللحظة لم يسكنه بشر !!... و غير ذلك فبعد الانتهاء من هذا البرج هناك مشروع لبناء برج آخر اطول منه كثيرا !!

فلماذا ربط الضباب بالبرج؟؟ و البرج اصلا غير مسكون حتى هذه اللحظة فأين النشاط البشرى الذى قد نقول انه من جراءه؟؟

ثم البرج الذى صوره و قال ان باعلاه ثلاث اهرامات فى الصور يوجد به أربعة هرم على كل زاوية !!!
........................

نقطة أخرى وددت التنويه عنها ، وهى انه بمجال التنية البشرية يتم الان بحث نقطة التنويم المغناطيسى ..فأحدث ما سمعت انهم تمكنوا من تنويم الاشخاص مغناطيسيا و العودة بهم فى الزمن إلى عهد طفولتهم و مواقف هم انفسهم لا يتذكرونها ..

و الاخطر من ذلك انه من الممكن أن يبثوا فى عقلك اشياء لم تقم بها و معتقدات تخالف ما تؤمن به ... ثم تستيقظ لا تتذكر شيئا مما قيل لك لكنه غير معتقدات بداخلك ...
ربما هذه طريقة لغسل الادمغة !!.. ربما هو العلم الذى أشار اليه روجر عندما قال انهم يريدون ان ينقلوا التحكم بالعقل من داخل المنظمة لخارجها عن طريق علم نافع للناس !!!
الله اعلم

لكن اودأن انوه ايضا ان علم التنويم المغناطيسى ليس بجديد ، فهو يستخدم فى الطب النفسى منذ عهد طويل لعلاج بعض الازمات و العقد النفسية اللى تتولد فى طفولة الشخص و لا يعى شيئا عنها ..


و للحديث بقية إن شاء الله ...

Soul.o0o.Whisper يقول...

4- الطاقة و بوابة النجوم :

هاستكمل مع حضرتك نقطة بخصوص الطاقة ، و هى ما ورد فى نهاية الحلقات عن الشاكرا ..أو نقاط الطاقة فى الجسد ..
و ذكروا انها سبع نقاط أوردوا منها خمسة ،

ثم ذكروا انه لكى نصل إلى سمو الادراك لابد ان تنتقل الطاقة من أسفل ( الشاكرا العجزية) إلى أعلى ( الشاكرا التاجية ) ، وهم بدؤوا معنا باللعب على نقاط الطاقة هذه فبدؤوا من الاثارة الجنسية ثم بالقلب ( المشاعر )وصولا للتحكم بالعقل

بينما لو رجعنا لاولى الحلقات ذكروا انه ما يتم التحكم به هو العقل اولا ثم الجسد ( الشهوة) ثم الروح ( و مبدؤها اعتقد القلب )..

ربما لا تمثل هذه ملحوظة ، لكنها استوقفتنى لانه فى اكثر من موقف فى الحلقات تجدينهم يعيدون صياغة كلامهم ليناسب الموقف الذى يتحدثون عنه أو يحرفوه .. بمعنى آخر هم يلبسون الكلام ثوبا آخر ليناسب كلامهم .. هذا ما لاحظته والله اعلم .

لنترك هذه النقطة جانبا و ننتقل إلى خطوط الطاقة و بوابات النجوم ..


ذكروا انه توجد خطوط للطاقة تدعى lay lines or ley lines و ذكروا انه عندما تتزامن المبانى المقدسة و نقاط الطاقة و علم الهندسة فإن ما يسمى ببوابة النجوم تنشأ ( وبوابة النجوم هى نقاط على الارض تدعى نقاط دوامة vortex points )

و رغم انى لست افهم ما الذى يعنيه بعلم الهندسة ، فإنى أتساءل عن مصداقية هذه المعلومة .. أهى ثابتة علميا ام انها من وحى هذا المذهب أيضا ؟؟!!..

ثم ما السبب وراء فتح هذه البوابات النجمية ؟؟ ذكروا انها للتواصل البعدى .. التواصل البعدى مع من؟؟

مع المسيح الدجال ؟؟ ( وسوف اتعرض لذلك فى جزء مستقل ان شاء الله )

أم مع الشياطين؟؟ مع الجن؟؟ مع الارواح؟؟
و سوف اتعرض لذلك فى النقطة القادمة ،

و لكن ... ذكر أن علامة اكس X يدل على تقاطع خطى طاقة .. وهو الاساس الذى يحتاجون إليه لفتح نقطة دوامة ، ثم أردف انه مع ذلك لا يفتح الباب البعدى إلا بتقاطع نقطتين X X أحدهم فى البعد الارضى و الاخر فى البعد الاخر ، و مثلوا لها بالنجمة الثمانية أو بالصليب المزدوج .. ثم استشهدا بصورة لجورج بوش يقف على ارضية بها نجمة ثمانية ، لكنك يا سيدتى إذا ركزتى فى الارضية هستجدى أنها نجمة ذات 16 شعاع و ليس 8 ؟؟!!..

.........................


ثم ذكر أن أحداث 11-9 هى عملية داخلية ( رغم انه من اول يوم تحدث الكثير بهذا الشأن ، و أكد البعض انها كذلك عملية داخلية ) و بذلك تكون حدث مقدس عندهم .. وسوف اتعرض لهذا ايضا فى نقطة منفصلة ان شاء الله

...................


أردت أيضا ان انوه أنهم ذكروا ان الاداة نفسها ليست وسيئة و لكن الاستخدام هو السئ ، فكلما زادت الطاقة السلبية زادت قدرة الجن و الشياطين على التحكم ، و كلما زادت الطاقة الايجابية زادت قوى الخير و النور .

" لقد بنيت كل عجائب الدنيا على نقاط الطاقة المهمة هذه لامتلاك المفاتيح لنقاط الدوامات المعنية و لفتح بوابات النجوم المهمة ، و هذا لكى يقوموا بالتواصل البعدى و تغيرات الطاقة البعدية " ...
هذا بافتراض ان نظرية نقاط الطاقة و الدوامات فعلا صحيحة و انهم يتحكمون بمقاليد الامور منذ الخليقة و ان عجائب الدنيا كانت بتخطيط منهم !!!

................


تقطة اخرى بخصوص الطاقة وهى هل وجود الانسان فى حيز طاقة ايجابى كان او سلبى يجعله يتأثر به حتما ، ام يجب ان يكون عنده الاستعداد لهذا التأثر؟؟؟

بمعنى .. انه ذكر ان الكعبة هى أكثر الاماكن طاقة ، و طاقتها ايجابية .. و أن من يذهب هناك تحدث له تغيرات تظل معه طول حياته .

لكن يوجد البعض الذى يذهب الى هناك لاغراض دنيوية غير ايمانية اطلاقا ، و منهم من يذهب لغرض السرقة و غيرها ... فهل هؤلاء يتأثرن بمجالات الطاقة الايجابية ، رغم قوة المكان ؟؟!!.. أرى انه يجب أن يكون لدى الانسان القابلية لاستقبال نوع الطاقة الموجهة اليه حتى يمكنها أن تؤثر به ..

و بذلك فعلى استنتاجى هذا ، فالطاقة السلبية لا تؤثر بالشخص الذى يصمم على رفضها و عدم استقبالها !!!...

Soul.o0o.Whisper يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أستاذتى العزيزة / أمل

أولا باشكر لحضرتك كلماتك الطيبة ، دايما بترفعى معنوياتى ... :)

أما بالنسبة للحساب الغريب الذى سجلنى به ، فحقيقى مش عارفة هو عملها ازاى

انا سجلت باسمى والباسوورد عادى
و بعد ما بعت التعليق لقيتخ بيقولى تم تسجيلك بالاسم اللى ظهر ؟؟!!

عادى مع نفسه ..هههههههه

دمتى بكل ود

Soul.o0o.Whisper يقول...

5- شياطين ام جن ام ارواح:

فى بداية السلسلة تحدث منتجا الفيلم عن ان جماعة المتنورين تتخذ ابليس إله لها و ان هذه الطقوس التى يقومون بها هى تقرب له ، ثم فى حلقة اخرى قال ان إلههم هو إله الشمس (راى)

ثم أكد روجر فى حلقة أخرى أن ما يقومون بعبادته هى أرواح ، يقومون باستحضارها ثم رجع فذكر ان الشخص الذى جالسهم قال لهم انها فى الحقيقة ارواح شياطين و ملائكته الساقطة .

ثم فى الجزء الذى يليه ذكروا الجن ،و انهم يقومون بهذه الطقوس لاستحضارها .


بغض النظر عمن يعبدون ، لكننى هنا سأناقش زاوية أخرى ،و هى هل الشياطين أو الجن أو الارواح يحتاجون لبوابات النجوم هذه او خطوط الطاقة ليتم التواصل معهم؟؟

" يقوم القادة و المبتدءون ذوى المناصب العالية باتباع طقوس صارمة تمكنهم من الاتصال بابليس"

"يجب ان يقوموا بعمل طقوس معينة فى اوقات معينة و ذلك لاطلاق نوع معين من الطاقة .. تتضمن هذه الطقوس تصرفات مقززة و ترتكز حول التضحيات و سفك الدماء.. تفتح بوابات معينة"

انطلاقا من هذا المبدأ فالشياطين غير متصلة باحد من البشر إلا بهذه الفئة ، و لا تظهر إلا فى أوقات معينة عند حدوث هذه الطقوس ..
إذن فالشياطين غير موجود مع المؤمنين ، و لا توسوس إلا لاتباعها من شياطين الانس !!!

طبعا هذا غير صحيح اطلاقا ،وانا غير متفقة اطلاقا ان هذه الطقوس لاستحضار الشياطين او ابليس ، فلكل انسان منا قرينه الذى يتبعه اينما كان يوسوس له ليل نهار ،
و ابليس نفسه لا يحتاج لطقوس لاحضاره ، فقد ورد فى الاثر ان ابليس ظهر لموسى عليه السلام و ظهر ليحيى و لنوح ، بل و لابى هريرة رضى الله عنه.. فهل اتبع هؤلاء طقوسا معينة او انتظروا بوابات طاقة معينة ليستحضروا ابليس فيتحدثون معه؟؟

و هل يحتاج الشيطان او ابليس إلى اوقات معينة ليوحى لاوليائه بما يريد؟؟ و هل بحاجة لعقد اتفاقات و توقيع معاهدات ليضمنهم فى حوذته ؟؟؟

......................

بافتراض ان هذه البوابات لاستحضار الجن و ليس الشياطين –رغم ان الشياطين من الجن –
و لكننا نعلم ان هناك الالاف من محضرى الجن حول العالم ، لم يتحدث احدهم مرة انه بانتظار توقيت معين حتى تصل الطاقة لحد معين فتنفتح بوابة معينة يستحضر من خلالها جنيا معينا ...

نعم اتفق معه ان بعض الدجالين من هؤلاء يطالبون بطقوس معينة تستدعى سفك دم و غيره ، لكنهم يقومون باستحضار ذلك الجنى متى اقيمت الطقوس و لا يحتاجون لبوابات النجوم هذه ...

.............

إذن هل هى ارواح؟؟؟

سمعت كثيرا عن الجلسات العامة التى كانت تقام فى مسارح عامة فى اوروبا ، كان يتم فيها تحضير ارواح معينة و كانت فعلا تحتاج إلى وسيط تدخل فيه و تتحدث من خلاله ...
لكنها ايضا لم تتطلب مجالات طاقة معينة .. و لا بوابات معينة ..

و رغم انى لا أؤمن بتحضير الارواح ، و اعتقد دائما انه نوع من الجن يتم احضاره و تقمصه للشخصية المراده ،
لكن هذا لا يفيدنا كثيرا ، كما انه علم لم يطالبنا به الله و لا يقدح كثيرا فى العقيدة ..لذلك انا غير مهتمية به ..

...........................

إذن ما هذا الكلام عن بوابات النجوم و مجالات الطاقة و غيرها؟؟؟

باعتقادى انه من الممكن ان يكون نوع من انواع السحر الاسود .. الذى ربما يحتاج إلى مستوى معين من الطاقة ليحدث تأثيره ،
أو ربما هى مجرد معتقدات لمذهب معين ، هى ضرب من الشعوذة .. الله اعلم

لكننى اولا و أخيرا متأكدة من كلماتهم هذه : "المتنورين يستخدمون طقوسا و فنونا سرية ، و لكى يتمكنوا من تحقيق اهدافهم لابد أن يتبعوا القوانين و الاوامر التى تدير الكون ، ولن يستطيعوا هم و لا زعيمهم –ابليس- ان يتفوقوا على هذه القوانين ، ولن ينكر احدهم ذلك " ..
بل من أجمل ما سمعت ان الشيطان يسلك الصراط المستقيم نفسه ليضل من عليه !!!

و لكن أولا و أخيرا يقول الله تعالى " ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون "

و لقد ذكر المنتجان قاعدة عقدية مهمة و هى " ان لو اجتمع جميع خلق الله على طاعته ، لن يزذد ذلك فى ملكه مقدار ذرة ، و انهم لو جميعهم عصوه ، لن ينقص ذلك من ملكه مقدار ذره "

و القاعدة الاخرى التى لابد ان تقرن بها هى :" ان لو اجتمع الانس و الجن على ان ينفعوك بشئ ، لاينفعوك إلا بشئ قد كتبه الله لك ، ولو اجتمعوا على ان يضروك بشئ لا يضروك إلا بشئقد كتبه الله عليك "

إذن ماذا علينا أن نفعل؟؟؟

" ما يجب علينا فعلا ، و ماليس لدينا غيره هو التعامل مع ما نعرفه"

انا غير مطالبة بمعرفة ماهو إلههم الحقيقى ، و ما يعبدون .. و لا كيفية التواصل مع هذه الكائنات ..
لكننى أعرف انهم يريدون اضلالى و غوايتى ، فعلى ان اسلح نفسى لهذه المعركة .

على عبدالله يقول...

السلام عليكم

حفظك الله استاذة امل وسلمك من كل مكروه
كيف حالك ؟

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت / نون المحترمة

هذا هو رابط منتدى الدي في دي عليه افلام كثيرة للجزيرة الوثائقية وانا بصراحة لم ابحث في هذه الافلام لاني لا اعلم اسم الفيلم الذي تبحثين عنه

فيرجى البحث على الفيلم في هذه المجموعة لهذه الافلام والوثائقية وعلى فكرة هذه المنتدى منتدى ضخم وشاسع الفروع فاذا عثرت علي الفيلم فعليك بالتسجيل حتى تستطيعي ان تحملي الفيلم

ولكم خالص التحية والتقدير


وعلى فكرة انا مع الاخت سول في المبالغة في موضوع الطاقة بالنسبة للفيلم

عطش الصبار يقول...

الاستاذه امل
شكرا لك على تشريفك لمدونتى المتواضعه
طبعا زعلى من بلدى زعل العشم ولانى درست اثارها وتاريخها فاعلم انها مرحله وستنتهى بخيرها وشرها لان التاريخ دايما بيقول كدا ولنا فى تاريخ مصر اللى مر عليها الاف السنين دابوا فيها مسعمريها ولنا فى اشد العصور ظلام عصر المماليك كل هذا مر وانتهى وستمر الايام والسنين وستظل مصر ولكنى اصبحت اخاف على بنيها كانما هناك من يدفعهم دفعا لفراقها واعمار بلاد غيرها
وان شاء الله بعد عودتى من الولايات المتحده الامريكيه لانى باستعد هذه الايام للسفر اليها فى زياره قصيره لابنتى المقيمه هناك سوف احاول ان البى رغبتك بان نعمل رحله الى الماضى من خلال الاثار مع العلم ان دراستى هى الاثار الاسلاميه
وان عالم الاثار الفرعونيه هو الذى يخلب لب ويثير خيال المهتمين بالاثار
مره اخرى شكرا على زيارتك
وتفبلى تحياتى

فشكووول يقول...

الاخت العزيزه (ن)
تحياتى
ليست هذه تسطيرة تدوينيه ولكنها تسطيرة حياتيه تجددت فجأه بعد المقابله الصدفه وكان لابد من التنفيس عن النفس فكتبت هذا البوست الخيبان اما عن يوم الجمعه والاحد اعتقد ان مغزاهم لا يغيب عنك ولم استطيع التصريح به صراحة فى البوست لان ببساطه لو حدث ارتباط ربما كانت حدثت فتنه طائفيه كبيره ولذلك سميته الحب المستحيل
تحياتى

Nour يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

إن شاء الله تكونى بخير يا أستاذه أمل .. وبعتذر لتأخرى فى الرد وأيضاً عن المتابعة .


قد قرأت ما ورد فى التعليقات السابقة .وهناك نقطة مشتركة هى الطاقة ومدى تضخيمها فى السلسلة ومحاولة ربط علاقتها بكل ما يدور واستخدام الماسونية للطاقة من خلال المنشات والطقوس التى بداخل المنشات وتأثيرها على العالم الخارجى والتقاءها بالطاقة السلبية وتزايدها لتتفوق على الايجابية لنعود إلى نقطة صراع الخير والشر.
فالسلسلة تعد مادة مفيدة ولكن للباحث وليس بالضرورة أن يكون أكاديمى .فكل واحد يشاهد العرض ويناقش بطريقتة وبناءاً عليه فإنه لا يوجد حقيقة مسلم بها . فالعقل الحر هو يفكر فى كل ما يشاهده أو يسمعه ولكن هناك خطوط لا يمكن تجاوزها فالعين لاتستطيع الرؤية خلف الجدران وكذلك العقل فى الغيبات لا يستطيع لان له طاقة وقدره لا يستطيع تجاوزها فهنا يأتى اليقين من القلب ليساعد العقل فى اغماض عينه عن ايمان ويقين .
والسلسة بكل ما بها من صواب او أخطاء . توضح مشكلة وتثير التساؤلات العديدة . والاشياء ا لتى لا يحتاج إلى عناء للتأكد من صحتها هى سيطرة اللوبى الصهيونى على وسائل الاعلام ودورها الفتاك على المجتمع واخماد العقل البشرى وتحويل المجتمع الى اجهزة استقبال وبالتالى تصديق كل ما يذاع من خلال تلك الوسائل المختلفة .
وكما ذكر بول فندلى " عضو الكونجرس السابق" فى كتاب العرب واسرائيل فى وفاق أم شقاق للداعية أحمد ديدات..
ذات يوم بينما كنت اعمل على إعادة انتخابى للكونجرس جاء إلىّ شاب فى مقتبل العمر ، كان يعمل كموظف حكومى وكانت تبدو عليه امارات الجد كل الجد ، وقال لى دونما اصطناع وبكل جدية وإخلاص قال" لقد جئت لكى احذرك مما تقول ومما تفعل قيما يتعلق بمسألة الشرق الاوسط .إنك تسير ضد مشيئة الله against God's will وأنا أخشى عليك"
عن هذا الرجل يؤمن بعقيدة معينة تسمى عقيدة الالفي السعيدة Doctrine of millennium "
وهو أيضاً يؤمن بنبوءة الشيطان ، وعن أن الله قد وعد بنى اسرائيل أن تقوم لهم فى أخر الزمان دولة ، وهو يؤمن أن يوم القيامة سيأتي ، ومن الخير أن يأتى يوم القيامة سريعاً بعده ستقوم معركة بين قُوى الخير وقُوى الشر ، وأن المسيحيين سيبتهجون عندما تنتصر قوى الخير وتتم إبادة كل اليهود وتسود المسيحية . ولم يكن هذا الشاب متفرد العقيدة فى الولاية التى امثلها بل يوجد آلاف الناس يعتقدون نفس عقيدتة وعندما نبحث عن الظاهرة فى كل الولايات المتحدة الأميركية سنجد نفس النسبة من الناس الذين يعتقدون نفس المعتقد يوجد تقريباً حوالى أربعين مليون أمريكى يعتقدون هذا المعتقد وهذا يعنى انهم من هذا المنطلق يريدون اسرائيل قوية. إنهم يوافقون أن تنال اسرائيل كل مساعدة عسكرية واقتصادية تحتاج إليها.. اربعون مليون أمريكى يؤمنون بهذه النبؤة الشيطانية .إن كثيراً من الامريكين لا يؤمنون بها ويرفضونها . ولكن توجد كتلة ضخمة من المسيحين الامريكين الذين يؤمنون بها. وهذه الكتلة الضخمة التى تعتقد بهذه الخرافة تضاف إلى قوة اللوبى الصهيونى ويشكلون مشكلة لا يمكن تجاهلها .."

Nour يقول...

ثانياً : أمريكا وأسرائيل .
تم اختيار جورج واشنطن ليكون أول رئيس لامريكا بعد الحر ب العالمية 1917 وهو ماسونى. فنجد الارتباط الوثيق بين امريكا والكيان الصهيونى الماسونى وخدمة العبد للسيد.
وذلك ما وضحة بول فندلى من خلال رده على سؤال " هل تفضل أمريكا أن تعادى كل المسلمين وهى الدولة الديموقراطية التى يترسخ فى تقاليدها رفض التفرقة العنصرية على أساس اللون والدين ؟ وثمة سؤال ثان : ألا يخشى قادة أمريكا على أمريكا أن يدمر مصالحها نفوذ اللوبى الاسرائيلى المتعاظم التأثير على القرارات السياسية ؟
قام بول فندلى بإعادة صياغته : لماذا تساند أمريكا اسرائيل؟
وبعدما قام بتوضيح أنة الوحيد الذى كان يعارض مساندة امريكا لاسرائيل من بين 535 عضو فى الكونجرس من بينهم 100 سيناتور يتم انتخابهم.. أوجز أن كل عضو من اعضاء الكونجرس الامريكى انما كان مرعوباُ يرهب اللوبى الاسرائيلى لدرجة أنهم كانوا جميعاً يخشون أن يبوحوا بذوات انفسهم أو أن يتكلموا عن حقائق ما يجرى اليوم من الممارسات الوحشية التى يمارسها الاسرائيلون كل يوم وكل عام ضد الفلسطنين المساكين . إنهم ربما يستطيعون الخوض فى هذا الحديث داخل الحجرات المغلقة . ولكن خارج الحجرات المغلقة وعلناً أمام وسائل الاعلام لا نجد واحداً يجرؤ على الكلام ومن المستحيل أن تسمع كلمة نقـــــــــد واحدة لمسلك إسرائيل لتصرف من تصرفاتها وهذا طبيعى لان رجال الكونجرس الامريكى خائفون من قوة اللوبى الاسرائيلى وهم مقتنعون تماما أن يوم الانتحاب سيأتى لا محالة وهم يرغبون فى أن يعاد انتخابهم . والحياة السياسية تعتمد فى استمرارها على إعادة الانتخاب . ولا يمكن أن يعاد انتخاب احدهم إذا عارض وتحدى اللوبى الموالى لإسرائيل ، وثمة حقيقة هامة ومؤثرة بالموضوع ألا وهى أن معظم الشعب الامريكى الآن إنما هو نائم !!
إن معظم أفراد الشعب الامريكى لا يعرفون ما يجرى الآن بالارض المحتلة ، إنهم يهتمون فحسب بما يخص حياتهم ، إنهم يهتمون بعملهم وبأسرهم وبشئون جيرانهم وبالضرائب الملقاة على عاتقهم. إنهم لا يبدون اهتمام بما يجرى فى الشرق الاوسط. وهم – وهذه حالهم – لا يدركون أن االثمن الذى سيتعين عليهم أن يدفعوه لتأيدهم الاعمى للسياسة الإسرائيلية . يجوز أن يكون بالفعل ثمناً باهظاً كما يوحى الشق الثانى من السؤال .
وبالنسبة للاسس التى تقوم عليها الديموقراطية الامريكية وتقوم عليها صناعة القرارات السياسية لامريكا نجد أن اللوبى الإسرائيلى قد استطاع أن يكون مؤثراً فى شل القرار الامريكى وأن يخيف وأن يرعب أعداد متزايدة من أعضاء الكونجرس بما يجعلهم يحجمون عن الكلام وامتد تأثير هذا اللوبى الاسرائيلى أيضاً إلى مراكز صنع القرار الامريكى الاخرى كالجامعات والكليات والمراكز التكنولوجيه والصناعية والتجارية فى البلاد. إن اعضاء اللوبى الاسرائيلى فى واقع الامر إنما هم نسبة ضئيلة من أفراد المجتمع الامريكى ولكنهم بهذه القناعات الساسية الحماسية programs وبهذا الاصرار على الهدف insistence قد وصلوا بالفعل إلى السيطرة على المناقشات فى الكابتول هيل مقر الكونجرس الامريكى ووصلوا إلى إمكانية التحكم فيها وتوجيهها إلى حد كبير ..."

ومن خلا ل الرد " تأثير اسرائيل فى صنع
القرار الامريكى واغراق الشعوب العربية بالديوان " كما ذكر استاذ فارس عبد الفتاح " وكما ورد فى أحدى الحلقات حول عقود الديون وخفاياها . . ونوم الشعب الامريكى"كما وصف " وتشويه صورة العرب والمسلمين خصوصا تعد الحقيقة التى لا تقبل العكس نظراً للتنويم خصوصاً بعد احداث 11 سبتمر المدبرة وبالتالى توزيع الكراهية وأيضاً الاساءة من خلال الصور تصدر من يهودى وغيرهامن الاحداث التى تساهم فى توهج الكراهية للمسلمين ..وتلك الاحدات وغيرهاالتى تخدم اسرائيل فى تكوين الحلم " الدولة "


وللحديث بقيه إن شاء الله
العلاقة بين الماسونية والفراعنة والتشابة و اعتمادهم على الطاقة ومن خلال المنشأت وأيضاً الاوراح الخفية والجن !!

غير معرف يقول...

الى الاخت امل: كاتبة المقال من البدايه
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و بعد :
لقد شدني اهتمامك بهذا الموضوع المنشور على اليو تيوب بعنوان : القادمون و لقد شاهدت الحلقات جميعها و من فرط اعجابي بالمجهود الكبير الذي بذله المخرجون و هم بالمناسبه شباب مسلمين امريكان قمت بتنزيل جميع الحلقات و نسخها و توزيعها على اصدقائي لتعم الفائده , و بالمناسبه انا مقتنع بمعظم ما عرض من افكار في هذه السلسله لانها ليست بعيدة عما اخبرنا به حبيبنا محمد عليه الصلاة والسلام بل هي رساله واضحه وجمع للحقائق المصوره و المقابلات و التحقيقات و عرضها لتكتمل اللوحة الفنيه التي توضح صورة العالم و اساليب الشيطان في السيطره على البشر من خلال الاشخاص المتنفذين الذين باعوا ارواحهم للشيطان مقابل الحفاظ على الثروه و السلطه و النفوذ , و قد لاحظت بان العمل بمجمله له رساله واضحه و هي توعية البشر جميعا على اختلاف دياناتهم للخطر القادم من خلال الماسونيه او عبدة الشيطان الذين يعدون العدة و يمهدون الارض ليفروا سبل القدوم الكبير لملكهم الذي سيحكم العالم بالسحر و هو المسيح الدجال ( الذي اخبرنا عنه الرسول محمد عليه الصلاة السلام بأنه سيمكث في الارض اربعون يوماً: يوم كسنه و يوم كشهر و يوم كجمعه و باقي الايام كالتي تعدون , قالوا يا رسول الله اليوم الذي كسنه انصلي فيه صلاة سنه قال: اقدروا له قدره, قالوا: ما اسراعه في الارض . قال : كاغيم استدبرتها الريح يعيث في الرض فسادا. و هو حديث طويل تجدينه في كتاب رياض الصالحين باب الملح و المنثورات او في كتب الحديث) و الحقيقة ان صاحب العمل يستحق الشكر و الثناء على المجهود الضخم الذي قام به من خلال الكلمة و الصوره التي اصبحت اكثر اقناعا و تأثيرا في زمننا الحالي . و عمله بمثابة التذكير بأننا في اخر الزمان و يجب الانتباه و الرجوع الى الدين الحنيف لنتعلم سبل الوقايه من فتنة الاعور الدجال التي اخبرنا عنها الرسول محمد عليه الصلاة و السلام حين قال بما معناه( ان اكبر فتنه سيمر بها بنو ادم , من خلق الدنيا الى قيام الساعه هي فتنة الاعور الدجال ) بارك الله فيك و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته 02/02/2010 الساعة 16:00