الاثنين، 15 مارس، 2010

دور الإعلام الإقليمى .. وموضوعات أخرى

 حالياعلى صفحة الفيس بوك
http://www.facebook.com/group.php?gid=432452770509&ref=mf&v=info#!/profile.php?ref=profile&id=1246236126
 تهميش دور الاعلام الإقليمى .
...........................................
قد يكون العنوان عادى بالنسبة لمشاهدى الفضائيات ولكنه حقا بالنسبة لى ليس عاديا او هينا انه أمريحتاج منا وقفة ومواجهة لهذه الثروة التى لا نقدر قيمتها بل انه نوع من انواع الاستثمار الذى لم نجيده بعد ونكتفى حياله بالمشاهدة وربما مات هذا الدور بأيدينا .. تعالوا معى نفتح هذا الباب
منذ ستة أشهر تقريبا وأنا أحاول عرض هذا الموضوع ولكنى كنت أقوم بمسحة عالمية على أهمية الاعلام الاقليمى الذى لا نعيره اى اهتمام حاليا بعد تزاحم الفضائيات مما أدى الى تهميش هذا الاعلام الحيوي الهام لدينا وعدم وعى المواطن المصرى بأهمية هذا الدور الذى يسلط الضوء على كثير من النواحى الثقافية والعقائدية والتاريخية والتراثية لكل أقليم وعلينا ان نعترف ان التقصير  فى حق الاعلام الاقليمى ليس مسؤلية العاملين فى مهن الاعلام وحدهم بل المواطن المصرى داخل كل اقليم عليه دور ايضا فى تنشيط هذا الاعلام .
 واسال نفسى كثيرا .. لماذا دائما سعر الجنيه المصرى فى الارض  .. طبعا لأن نشاطنا الاقتصادى ليس على المستوى المطلوب فلو كنا نعمل بمعدل يستحق التشريف وبجدارة مثل الدول المتقدمة لكان الجنيه المصرى يتنافس مع الدولار واليورو ولأننا بلاد تهوى السيط ولا الغنى اذا فنحن فى الصفوف الخلفية فسعر الجنيه بالنسبة للعملات الاخرى يظهر لنا بوضوح وضعنا الاقتصاى والصناعى والزراعى وكل شىء فنحن كمواطنين مصريين بالنسبة للامريكى مثلا يساوى من عندنا خمسة مواطنين مصريين ونصف مواطن .. مش عارفة اصرف نصف مواطن ازاى بحاول الاقى لها حل  فهذا هو حال الدولار بالنسبة للجنيه وكذلك المواطن الاوربى يساوى 8 مواطنين مصرين وكسور .
والحقيقة ان المسألة ليست  اوزان او اشكال انها قدرات العمل وتوظيف الساعات بدقة والاستفادة منها والحرص على ان يكون المواطن من هؤلاء امام مسؤلية الجودة فى كل شيىء من  عامل المجارى وكناس الشارع وحتى رئيس اى دولة .
والاعلام الاقليمى صورة من الجنيه المصرى امام الدولار او اليورو او كل العملات التى تنافسه على الساحة .وانا اطرح بعض الاسئلة 
كيف يتم التنافس على ابراز خصائص كل اقليم باكثر من قناة وتنظيم الوقت المناسب لمشاهدة ما يخص كل أقليم فلا بد لنا من أجندة منظمة تتيح لنا التعرف يوميا على البرامج الهامة التى تخص كل أقليم والمساهمة فى الرأى من المواطنين للقنوات بطرح خطط لتنظيم البرامج الهامة والمفيدة فى وقت مناسب يحصل فيه المشاهد على المعلومة المطلوبة دون الدخول فى حواديت وبرامج تافهة تضيع وقت المشاهد وتضيف شعورا بالملل .
الفضائيات شغلتنا بان نعرض انفسنا عرضا جيدا يستحق المنافسة وأصبح لكل واحد معه امكانية ويريد ان يستثمر بإمكانه فتح قناة ولو من حجرته تعتمد على الدعاية والاعلان ولا يتردد عليها الا القادر وبالتالى تتحول الساحة الاعلامية لهيستريا عرض .
يا سادة الاستثمار الحقيقى فى الثقافة الواعية المشتركة ما بين موطنى كل اقليم وقنواته الاقليمية المتصلة به اتصالا وثقيا بإبداعاته واختراعاته وصناعاته ومنتجاته
ارى ان فى هذا الموضوع اهمية كبرى فى علاج الكثير من القضايا المهمشة .. وعلى كل مدون يشاركنا الرأى ان يمدنا من خلال خبراته وسفرياته بما يراه من تقدم الاعلام الاقليمى فى البلاد الاخرى وذلك للإستفادة والموضوع بالنسبة لى لم يغلق عند هذا الحد وانما سيكون هناك تقديم بعض الدراسات التى اطلعت عليها للإستفادة من خلالها واكتفيت فى هذا الطرح بفتح باب للنقاش كبداية .

هوامش الموضوع والتى تحتاج منى وقتا آخر .

 إبعاد الكوادر المؤهلة والخبرات ام انه هروب من السلبيات .
عدم تسليط الضوء على ما يخص الاقاليم وتهميشها .
لماذا اختفت  أضوء القناة الخامسة من على الفضائيات.
وعى الجماهير باهمية الاعلام الاقليمى مثله مثل ترويج الصناعات والمحافظة على عرض المنتجات .

                         ....................................................................
سيد طنطاوى فى ذمة الله .
رحم الله الشيخ سيد طنطاوى فهو فى ذمة الله ولا تجوز عليه الا الرحمة ولكن هذا لا يجعلنى اتغاضى عن الاثر الذى تركه فى نفس الطالبة المنتقبة ولا عن بعض الفتاوى والتصريحات التى كانت تصيب الشارع المصرى ببعض التشنجات  والتفكير فى مستقبل الازهر وشيخه الجديد. ورغم ان الشيخ مات فى السعودية ودفن بالبقيع وتعالت بعض الاصوات بأن الشيخ سيد طنطاوى اكيد موصول بالله وأكيد مغفور له ما دام دفن بالبقيع واننا كنا من الجهلاء فى الحكم على هذا الرجل واكيد انا على رأس الجهلاء .. فدعونى أقول لهؤلاء كلمة أخيرة من فضلكم .
الامر كله بيد الله يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء ونحن كبشر لسنا شفعاء بالقيل ابدا ولن نملك العفو لأحد ولا إدانة أحد فلا يمكننا ان نمنح صكوك غفران ولا صحيفة إدانة لأننا ببساطة كالعدم فى ملكوت الله ولا يمكننا القول الا كما علمنا الله عز وجل .. قال تعالى
(وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ يَغْفِرُ لِمَن يَشَاء وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاء وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ) آل عمران
{وَقَالَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى نَحْنُ أَبْنَاء اللّهِ وَأَحِبَّاؤُهُ قُلْ فَلِمَ يُعَذِّبُكُم بِذُنُوبِكُم بَلْ أَنتُم بَشَرٌ مِّمَّنْ خَلَقَ يَغْفِرُ لِمَن يَشَاء وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاء وَلِلّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ}
  
هذا ما يمكن ان نقوله أما كوننا نموت فى مصر او السعودية او ندفن بجانب الصحابة او بأى أرض فهذا لا يجعلنا نقرر مصير الاموات والا ننسى ان ابو جهل وابو لهب والكفار مدفنون ايضا بالسعودية وان فى كل أرض فيها الصالحون والطالحون وما يقال يخالف كتاب الله وعلينا مراجعة الاحاديث المذكورة اكثر من مرة .
 عن ابنِ عمر رضي الله عنهما:أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:(من استطاع أن يموت في المدينة فليمت بها فإني أتشفعُ لمن يموتُ بها) رواهُ الترمذي وابن ماجه وابن حبان.
وخرج البيهقي بإسناد عن انس رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(من مات في أحد الحرمين بعث من الآمنين يوم القيامة ومن زارني محتسباً إلى المدينة كان في جواري يوم القيامة)).
فهل هذا يغنى عن عمل الانسان لومات وهو فاسدا مذنبا   ؟؟؟ وعلينا ان نفرق ما بين الامور  وأن نصحح المفاهيم وان نفهم كلام الله ولست أقول هذا لأتهم بأنى أشكك فى الاحاديث وان تقوم الدنيا ولا تقعد ولا لكى افتح بابا للجدل ولكن والله أشعر أحيانا بالإثم لما نأخذ به ويكون مخالفا لكتاب الله ولقد أثارت الاقوال بؤرة التفكر عندى فى هذا الشأن وإن أردنا تصحيح المفاهيم تعالوا نتأمل هذا الدعاء لأمير المؤمنين عمر رضى الله عنه * داعيا : اللهم ارزقني شهادة في سبيلك واجعل موتي في بلد رسولك صلى الله عليه وسلم*.هذا هو المنطق الدعاء وليس الإدعاء.
          ..............................................................

زاهى حواس .. وزكى شان
........................................... 

مصر تسترد تابوتاً فرعونياً من أمريكا

مارس2010

استردت مصر تابوتاً فرعونياً يعود إلى الأسرة الحادية والعشرين وعمره أكثر من ثلاثة آلاف عام، بعد 125 عاماً على إخراجه من البلاد بشكل غير شرعي، كما أعلن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصرية "زاهي حواس".
قال "حواس" الذي تسلم التمثال وعاد به إلى مصر في بيان: إن استعادة التابوت تأتي ضمن مساع لاستعادة مجموعة من القطع الأثرية الرائعة الموجودة حالياً بالقرب من مدينة نيويورك.. في المبنى الإداري للأمن الداخلي بالولايات المتحدة.. وإن مصر ستتسلم هذه القطع في يونيو/حزيران القادم".

وأضاف: "إن التابوت المسترد من أجمل التوابيت الخشبية واحتجزته سلطات الجمارك والهجرة بمدينة ميامي بولاية فلوريدا الأمريكية منذ أكثر من عام، وهو مصنوع على شكل آدمي ملون ورائع الجمال ورسمت عليه مناظر ونصوص دينية تساعد المتوفى في رحلته إلى العالم الآخر، يخص شخصاً أحد نبلاء الأسرة الحادية والعشرين (نحو 1085-945 قبل الميلاد) واسمه إيمسي".

وفي وقت سابق، قال "حواس": "إن رحلة استرداد التابوت بدأت في أكتوبر/تشرين الأول 2008 عندما تلقى الجانب المصري بلاغاً من سلطات الجمارك والهجرة الأمريكية بمدينة ميامي عن قيامها بالتحفظ على تابوت فرعوني وصل مشحوناً من إسبانيا على أنه منتجات زراعية باسم فيلكس سيرفيرا كورييا صاحب محل للعاديات في إسبانيا، لكنه لا يملك أية أوراق رسمية تثبت ملكيته له.. وهذا يدل على خروج هذا التابوت من مصر بطريقة غير مشروعة .
هذا الخبر  .. منقول وشاهد الملايين على الفضائيات الحفل المقام لذلك وكان نجمه اللامع * زاهى حواس * وهو شىء أقرب للنجومية السينمائية أكثر منه تصديقا للحقيقة هو ان الاثار الحقيقية المنهوبة هى التاريخية والعلمية لمصر القديمة والتى لا يمكن أخذها من بيت السبع بسهولة وان ما يحدث من ضجة هو لهدف فصل المجلس الاعلى للأثار عن  إشراف وزارة الثقافة وجعلها وزارة مستقلة  وان يكون حواس وزيرا ويؤكد  من خلال حواراته انه لا يوجد أثرى مثله فى مصر .. والحقيقة ان هذا المشهد كله يذكرنى بفيلم زكى شان الذى كان يلعب البطل دور الحارس الامين ويوهم أهل البيت الذى عين عندهم انه شمشون الجبار فاتفق مع اللص ان يدخل البيت ويسرق فيقوم زكى شان بضرب اللص أمام أصحاب المنزل وإعادة المسروقات  .

هناك 19 تعليقًا:

فارس عبدالفتاح يقول...

أولا : بالنسبة إلى الإعلام في الأقاليم والإعلام الرسمي للدولة والإعلام الإقليمي العربي والإعلام الخاص

كلهم يسيرون في طريق واحد ضد الأمة وضد الشعوب وضد القيم الأصيلة لهذه الشعوب ولكن بطريق مختلفة .. ونستثني منها مجموعة من القنوات المحترم أو التي تحاول أن تكون محترمة التي تثار ضدها الحملات الدعائية من القنوات الرسمية والإقليمية وبعض القنوات الخاصة المأجورة

وأحمد الله العظيم إني نشأت في أسرة محافظة وأحمد الله العظيم أن مشاهدة التليفزيون في البيت شبه مكروهة داخل البيت والحمد لله إنه لا يوجد كاسيت في داخل البت إلى الآن اللهم إلا راديو صغير تستمع إليه الوالدة وهي في المطبخ أو تقوم بأعمال البيت


وأنا كنت أتكلم مع احد الأصدقاء السوريين والمصريين في هذا الموضوع أمس عندما كنا نتابع فلم مصري على قناة ميلودي أفلام

فكانت فقرة إعلامية طويلة من ضمن هذه الإعلانات التجارية إعلان عن (( الفوط الصحية )) بطريقة فجة وبطريقة سافرة وحينها نطقت ببعض الكلمات وقلت : والله العظيم قلت أدب يعني أنا لو قاعد في البيت وأمي جنبي وأختي أيضاً أتمنى أن الأرض تنشق وتبلعني

فرد علي أحد المصريين قائلاً الآن أصبحت هذه الإعلانات التجارية وهذه الأمور طبيعية في مجتمعنا المصري

وأردف قائلاً الآن تسمع مفردات من البنات داخل العائلة خارجة وسافرة جدا في معناها ولكنها لا تشعر بخطورتها أو تحرج أن نطق بها تجاه أخوها أو أياً من العائلة .. وهذا واقع البنات والنساء في المجتمع المصري

طبعاً السوريين ناس محافظين شوية في إعلامهم .. إعلامهم الرسمي آو غير الرسمي شبه محافظ بيفكرني بالإعلام المصري في أوائل الثمانينيات من القرن الماضي

طبعاً ناهيكي عن القنوات الخاصة التي تخرب وتجرف كل وعي وكل قيم وكل أخلاق وكلا انتماء وكل تفكير سليم وتشيع البلبلة والتخبط في أفكار النشء من الشباب والفتيات والنساء والرجال والشيوخ أيضاً ..

والسبب لاستشراء هذه القنوات هو الفراغ .. نعم الفراغ ،، الفكري الفراغ السياسي الفراغ الاجتماعي الفراغ الاقتصادي الفراغ الديني الفراغ الرياضي الفراغ العملي الفراغ الفراغ الفراغ الفراغ ... إلى آخره

أما عن طنطاوي فهو وعبد الرحيم الغول وجلال كشك هؤلاء صعيده مع الأسف وكنت أتمنى كل التمني أن لا يكونو من أبناء الصعيد فقد اساؤا لمصر قبل أن يسيئوا للصعيد

أما عن حواس فمعلوماتي قليله جداً وليس لدي تعليق مع الأسف عنه هذا الرجل أو عن الآثار المصرية ولكن سمعت هذا الخبر في البي بي سي في السيارة وأنا ذاهب إلى العمل

وعلى فكرة سياق الحديث عن الإعلام من فترة كبيرة تزيد عن ستة سنوات وأنا اشك بطريقة غير واعية في مصداقية البي بي سي وكنت أحس أحياناً أنها تطرح أمور أصيلة على أنها أمور خلافية في برامجها الحوارية التثقيفية وترجح الجانب المضاد للعادات والتقاليد والقيم العربية والإسلامية بالأخص ولكن كنت اكذب نفسي وأقول يعني أكيد من في من العرب المذيعين ووضعي هذه الأسئلة في الإذاعة هم من الطبقة التي تعتقد أنها تقدمية وان التركيز على العادات والتقاليد العربية والإسلامية شيء يعتبر من الرجعية ولهذا هم يفعلون ذلك .. مع تحفظي الشخصي على هذا الأمر

ولكن اتضح لي بما لا يدع مجال للريبة أنها فعلاً فقدت مصداقيتها وأصبحت إذاعة موجهة فأمس تم عرض موضوع هل أنت توافق على منع المنشطات الكحولية في دولتك

وهو عبارة عن سؤال يتم من خلاله دراسة أو استبيان على المجتمعات العربية في أمر معين ومحدد قد يساعد الأعداء في الحروب النفسية والإعلامية ضد هذه الشعوب إذا وضعنا نظرية المؤامرة في هذا السياق وذلك الانترنت والصحافة وكل وسائط الإعلام المتنوعة

فارس عبدالفتاح يقول...

المهم كان السؤال من المفروض أن يصاغ بطريقة صحية وموضوعية ومن المفروض أن البي بي سي ليست إذاعة تفقد إلى الإمكانات اللغوية والموضوعية في صياغة مثل هذه المفردات اللغوية فكان من الفروض أن يصاغ هذا السؤال بالطريقة الآتية :

هل توافق على منع (((( المسكرات الكحولية ))) في بلدك وليست (( المنشطات )) فالكحول ليس منشط بل مسكر فالمنشطات تختلف عن المسكرات والمسكرات تختلف عن المخدرات اختلاف كيميائي يؤثر بطريقة كيميائية أيضاءً على متعاطيه

كذلك كان هناك سؤال في إحدى الحوارات السياسية المباشرة بين الجماهير العربية من جميع الأقطار العربية وكان السؤال الموجد لهم ( هل تجد خلاف حقيقي في العلاقة الأميركية الإسرائيلية بعد إعلان نتنياهو بناء مستوطنات جديد أثناء زيارة جون بيدن إلى اسرائيل .. حيث صرحت هلاري كلينتون وزيرة الخارجية الإسرائيلية أن بناء مستوطنات جديدة في فلسطين ( إسرائيل ) أمر مهين ويهدد العلاقات الإسرائيلية الأميركية


مع أن هلاري كلنينتون أعلنت غير ذلك وهذه مفردات دبلوماسية سياسية تفهم عبر المفردات المستخدمة بدقة في التصريحات الصحافية أو الإعلامية أو عبر وزارات الخارجية فقالت بالحرف الواحد :

انه أمر مهين .. ولم تقل يهدد العلاقات الأميركية الإسرائيلية وإنما قال ( يهدد عمليه السلام )) .


فهنا تغيب الوعي وترسيخ التصريحات المغلوطة وهذه نوع من أنواع الحروب النفسية الإعلامية التي تشنها جهات معينة على جهة تعتقد أنها معادية لها

وقد استخدمتها أمم كثير حتى هتلر استخدم هذه الأساليب وإسرائيل استخدمتها معنى ومازالت تستخدمها معنا إلى الآن

المهم مطولش عليك أنا أسف على الإطالة

تقبلي كل التحية والتقدير

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت الفاضلة / نون

صباح الخير

حضرتك هتخلي الواحد ياخد مقلب كبير في نفسه

شاب مصري يقول...

أولاً وقبل أي شيء حمدلله على السلامة وعوده حميدة أستاذه أمل

ثانياً : موضوع الإعلام أكيد فيه بعض الجوانب السيئة حال أي شيء في الدنيا وبعض الجوانب الحسنة

ليس كل شيء بشع وليس كل شيء جميل

ن يقول...

السلام عليكم
إخوانى المدونين تحية لكم جميعا
المعذرة لمن قرأ البوست سابقا لوجود خلل فى بعض الاحرف لوجود عطل فى لوحة المفاتيح فى بعض الاحرف وقد قمت بتصحيحها الان .
مع خالص تحياتى

فشكووول يقول...

السلام عليكم
تحياتى
حمدا لله على سلامتك وعودتك للكتابه بعد اكثر من شهر يمكن شهرين مش فاكر
الاعلام يا سيدتى اصبح مهنة من لامهنه له .. وانا مش عارف ايه حكاية الاعلام دى .. والاعلاميين بقوا كتير اكتر من الهم على القلب .. شأنها شأى اى شيئ فى مصر بل فى العالم المتخلف الذى يسمونه العالم العربى كل شيئ اصبح هابطا .. هاتى لى مثالا لاى شيئ متقدم .. التخلف يجلب التخلف فى كل شيئ وهو متواليه طبيعيه تأخذ كل شيئ وكل حاجه الى الحضيض .

ذكرت قبل ذلك اننا امه خارج التاريخ وخارج الدنيا .. امه اصبحت كالبهائم تسير خلف راعيها الى حيث يسوقها.

رحم الله الدكتور محمد سيد طنطاوى ولا يجوز الا الدعاء له بالغفران فالله سبحانه وتعالى هو الذى يحاسب وهو الذى يغفر وهو القادر على الحكم على عباده صالحين ام طالحين.. وكم كنت لا اوافق على كثير من تصرفات المرحوم ولكن لا يجوز له الا الدعاء

ابوك الحاج زاهى حواس بقى دا راجل حكايه .. راجل كأنه هو الوحيد اللى يعرف كل حاجه وهو الوحيد اللى بيكتشف وهو الوحيد اللى فاهم والناس كلها جهله وهو العالم.. الراجل دا راجل متسلق ويحتكر لنفسه كل حاجه فى هيئة الآثار .. عشان ينهبها كلها ويحطها فى بعله الكبير .. الم تلاحظى ان بعله اليومين دول بقى كبير قوى

وآدى كمان بوست بيفوت على خير .. بس اخونا فارس مش راضى يفوت حاجه بالراحه وواخد الموضوع مقاوله.

تحياتى

فارس عبدالفتاح يقول...

اهاهاهاهاهاهاها


يا استاذ فشكول انا مش واخدها مقاوله بس .. انا واخدها مقاوله (( فحت وردم )) ههااهاهههههههاااههه


على فكرة معرفش اسمع حاجة وطنش او اشوف حاجة وكبر دماغي ومعرف اشوف واحد عامل فيها حنكوره واقعد وانا ساكت

يمكن عيب فيا بصراحه لكن مش عارف اغيره مع الاسف لاني من النوع اللي بيستفز بسرعه لكن لست همجي او ارعن او سافل

فارس عبدالفتاح يقول...

صباح الخير يا اختنا الفاضلة / نون

اشكر كل الشكر على إهدائي نص التحقيق الذي جرى مع طه حسين على خلفية كتاب في الأدب الجاهلي وأنا قرأت هذا الكتاب من الطبعة الأولى إلى الطبعة الثالثة التي تحتوى على محضر النيابة في تحقيقها مع طه حسين على خلفية تشكيكه في الروايات الخاصة بنسب الرسول والعرب العاربة والمستعربة

وعلى تدليه على أن لغة الحميريين ليست لغة عربية

هذا إن لم يكن هناك أشياء أخرى قد نسيتها لأني قد قرأت هذا الكتاب منذ فترة طويلة ويوجد أيضا في الطبعة الثالثة الصادرة في عام 1933م، رده على ما نسب إليه في اتهام النيابة المقدمة من الطالب خليل حسنين طالب بالأزهر الشريف

فانا اتفق مع طه حسين في أشياء واختلف معه في أشياء ، اتفق معه في مراجعه كاملة وشامله لكل النصوص التي وصلتنا وكانت وصولها ألينا عن طريق الرواية

أنا أؤمن بان الإنسان معرض لجميع العوارض التي تصيب الإنسان من نسيان وخطأ وسهو وانتحال وكذب والكثير من هذه العوارض تصيب الإنسان

لذلك أحب التمحيص مره تلو مره حتى نوقن تمام اليقين في صحة ما اقرأ أو ما اتخذه حقيقة لا جدال فيها

وقد أنكر المعتزلة وهم فرقة من الفلسفة العظام وهم من مؤسسي الفلسفة الإسلامية الأخذ بالأحاديث النبوية لأنها توجد فيها اخطأ ويوجد فيها أشياء تخالف العقيدة بالاعتماد على الرواية والنقل ... وأنا أيضا معهم في هذا

فهناك أحاديث توجد في كتب الحديث التسع فيها أمور ليس من الإسلام في شيء واشك فيها وواثق أن الرسول لم يقولها أبداً ولقد تأكدت من هذا الأمر بنفسي عندما فوجئت بها ذهلت فهناك حديث يقول أن البرص كان ينفخ نار من فمه على سيدنا إبراهيم عليه وعلى نبينا السلام وهو يلقى في النار

فهل هذا ما قاله الرسول اشك طبع بل أنا على يقين انه لم يقله الرسول صلى الله عليه وسلم والأحاديث كثير مثل أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يرى النساء الجميلات فإذا استثارته إحدى النساء كان يدخل بيته ويجامع إحدى زوجاته على أنها هذه المرأة .. وحشاه أن يفعل ذلك

وكذلك أحاديث قدسية تصف الله سبحانه وتعالى بما لا يوصف أو ينسب إليه ونعتقد أن هذه الأحاديث صحيحة


وهذا من عيوب مذهب أهل السنة والجماعة أو كما كانوا يسمون في القدم بأهل الحديث

ولكن أيضا في نفس الوقت لا ننكر الأحاديث التي لا تتعارض مع القرآن بسبب أن وجدنا من بينها أشياء غير دقيقة أو صحيحة

أما اختلافي مع طه حسين في موضوع لغة حمير ، نعم لسان حمير غير لسان قريش والقبائل العدنانية جميعاً

وهذا لا ينفي أن هذه اللغة عربية الأصل فالأشورية والفينيقية والحبشية وعدة لغات أصلها عربي ولكنها استقل بنفسها واتخذت منحى آخر وأصبحت لغة مستقلة ولكن أصلها واحد .. وكل هذه اللغات تسمى اللغات السامية واثبت العلم هذا بعد انتشار الدراسة في أصل هذه اللغات

وان العصر الجاهلي بجميع صفاته وبجميع خصائصه لا يستطيع احد أن يحدد معالمه لأنه مجهول في التاريخ وبما أنه لا توجد أثار حقيقية يستدل من خلالها على تلك الأمة البدوية لأنها كانت لا تستقر في بقعة جغرافية محددة أو كانت تدون تاريخها أو حياتها اليومية فمن الصعوبة بمكان أن يحدد تاريخ هذه الأمة

ولكن الذي لا شك فيه أنها تاريخ هذه الأمة ضارب في عمق التاريخ

ولذلك أتيت أيتها الأخت الفاضلة بمفرد الإنجيل والتوراة التي لم يستطع البت فيها إلى الآن هل هي عربي أم عبرية


ولكن إذا أخذنا بالقياس أن اللغة العبرية هي إحدى اللغات السامية فمصدرها الأول اللغة العربية فمن المفروض أن يأخذ الفرع عن الأصل وليس العكس .. ولكن أيضا هذا لا يكفي بالنسبة إلي في هذا الموضوع

وأشكرك جزيل الشكر على جعلي في دائرة الاهتمام بإحاطتي بمثل هذه المواضيع

قيس بن الملووووح يقول...

كل عام انت وكل ام بخير

عطش الصبار يقول...

الاستاذه العزيزه امل
الحقيقه مدونه نون من المدونات اللى بتشدنى لما تطرحه من موضوعات جاده وطبعا مع مداخلات الاستاذ فارس عبد الفتاح والاستاذ فشكول باحس انى با استمتع بعلم من الافكار الهادفه فتحياتى وشكرى لك سيدتى
اعتقد ان الاعلام حليا يمارس دور تحريضى وليس دور تثقيفى
كل مالك قناه يفرض رؤياه ومعه المنتفعين والمغرضين وكل قناه لها هدفها سواء ربحى او تحريضى
مازلت اذكر تلك المذيعه الجميله وهى تمارس ذلك الدور التحريضى بعد مباراه السودان الشهيره بين مصر والجزائر
اذكرها وبمزيد من الدهشه والاسف وهى تكاد تطالب بحرب اخذا للثأر اما فيما يخص القنوات الاقليميه ودورها واين هى
اعتقد ان دورها يتضاءل لان ما يقومون على اداراتها يعملون باسلوب الموظفين
لاابتكار ولا جذب ولاغيره
وقد تكون هناك عوامل اخرى تتحكم فى اسلوب اداره هذه القنوات
واعتقد انه بتغيير اسلوب اداره القنوات الارضيه وجذب عددمن النجوم الصحفين قد نقلها نقله نوعيه جيده
لا ادرى هل تقيمى للموضوع صح لكن اعتقد ان على القئمين على اداره مثل هذه القنوات ان يعملا من منطق حب العمل فى هذه القنوات والبحث فى الاقاليم عن كل ما يجذب المشاهد
ساعترف لك يا سيدتى اننى اتوق ائما للقنوات المحليه والارضيه لانى اكتشفت انى ممكن حصيله معلوماتى من هذا الزخم من القنوات الفضائيه ما بين البحث على القنوات والاعداد المهوله من البرامج والافلام تجعلنا فى حيره ولا نختار شىء محدد فتكون النتيجه انى لم احصل على معلومه تساى الوقت الذى اضعته امام الفضائيات
اما القنوات الارضيهانا ارتبط ببرامج هى من صميم ثقافتى وبيئتى فلا اشعر بغربه
هذاموضوع سيدتى يحتاج الكثير للحديث عنه
تحياتى وشكرا لك سيدتى

فارس عبدالفتاح يقول...

الأخت الفاضلة / نون

أنا حملت الكتاب وقرأت فيه إلى الفصل الخامس من البعثة إلى إسلام عمر

وصياغة الكاتب رتيبة وأسلوبه جامد ولم يأتي بجديد على الأقل بالنسبة لي أنا شخصياً اللهم إلا شيء واحد هو مقتل جيش أبرهة الحبشي بداء الجدري وليس الطيور الأبابيل التي كانت تحمل في أرجلها حجرة من جهنم تسقط على رؤوس الجنود فتخرج من دبرهم هكذا رواية أهل الحديث أو مذهب السنة والجماعة

وهذا أمر يستحق الانتباه إليه والبحث فيه بدقه حتى نستطيع أن نستبين الصدق في الروايتين وعلى فكره أنا أميل إلى رواية الكاتب وباء الجدري أكثر من موضوع الطيور فقد يكون ظاهر النص يحمل معني خفي وله تفسير منطقي أكثر واقعيه من أسلوب الأساطير

وقد أكون مخطأ فالموضوع يستحق البحث


أما باقي الأحداث عن سيدنا إبراهيم وإسماعيل وتاريخ مكة ونشأتها وقبيلة جرهم وأبناء إسماعيل ونسب النبي وصراع بني عبد الدار وبين هاشم والأحداث الجاهلية لقريش كله قرأت فيها باستفاضة تصل إلى درجة كبيرة ومن فترة أيضا لأني اهتم بالتاريخ العربي وبالأخص الجاهلي أكثر من أي شيء لأنه أكثره مجهول وصولاً إلى تاريخ الفتنة الكبرى بين عثمان وعلي والزبير وطلحة ومعاوية حتى استتبت الخلافة لمعاوية في النهاية

الموضوع طويل وعميق وشائك جداً وفيه من اللغط وفيه من المعميات الشيء الكثير


وأنا أتابع القراءة ولكن أمهليني الوقت الكافي لكي أتم القراءة لأني اعمل من الساعة السابعة صباحاً حتى الثانية ظهر ومن الخامسة مساءً حتى التاسعة مساءً

فإذا كانت هناك أوقات فراغ خلال العمل اقرأ فيها ولا استطيع أن اقرأ في البيت لأني أقيم في شقة مشتركة مع شباب وكلهم لا يقرؤون ولا يتركون أحداً أن يقرا في هدوء فارجوا أن يكون بالك واسع معي واعدك أني سوف انتهي منه في اقرب وقت ممكن

وعلى فكرة أنا تركت كتاب فلسفي للفيلسوف الألماني مارتن هيدجر اسمه نداء الحقيقة حتى أتفرغ للكتاب حسين هيكل

فارس عبدالفتاح يقول...

عفواً

انا حملت الطبعة الرابعة عشر ( 14 ) فيها ثلاث مقدمات يعني 81 صفحة فضلت اقرأ فيها لم حسيت اني عايز اخذف الكتاب من الغيظ

وانا من الناس اللي متعرف تقرأ كتاب الا لما تقرأ الكتاب من المقدمة الى المراجع في اخر الكتاب

لان المقدمة هي عبارة عن هدف الكاتب في كتاب اي كتاب وهي تعبير عن شخصية الكاتب وعن ثقافته وعقله والمراجع هي دليل على اتساع او ضيق ثقافة الكاتب ومدى تحريه الصدق في بحثه عن الحقيقة في الموضوع المطروح في الكتاب

المهم حبيت اقول لك اني تعبت في قراءة المقدمة

عفواً المقدمات الثلاث

ن يقول...

السلام عليكم
أخى الكريم فارس
صباح الخير اولا
وربنا يعينك فى غربتك .. وأحب ان أقول لك اننى عانيت مثلك من قرأة التحميل ولم أجد حلا غير انى نزلت مكتبات المدينة أبحث عن الكتاب وهنا صادفتنى أشياء عجيبة ومريبة بسبب إختفاء كثير من الكتب الهامة والاصرار على تغطية المكتبات بمؤلفات عجيبة الشكل ووجود سوق سوداء لبيع مثل هذه المؤلفات وأغلب الكتب التى تحمل حقائق هامة وأشياء كثيرة يطول الحديث عنها المهم اننى استطعت الحصول على الكتاب بصعوبة والكتاب بدايته فعلا مهمة .
خذ وقتك أنا مازلت أقرأ لن أستطع تكون فكرة ولا الخروج بنتجة الان الا بعدما انتهى منه تماما وأحلل ما فيه .
ربما ا أخى الفاضل انت شعرت بالجمود اثناء القرأة وهذا راجع الى انك بدأته من أجزاء بعيدة عن بدايته وربما يكون ذكاء من الدكتور محمد حسين هيكل ان اعطاك إحساس الجمود فى سرد الاحداث التى جمدت افكارنا لأنه هاجم هذا الفكر الذى زحف على السيرة وجعلنا فى سكون فهو فى وقته يسرد الاحداث كما يتداولها المتخصصون فى هذا المجال كما انه فى بداية الكتاب عرض جميع أراء الغرب المختلفة وناظر أغلب الاراء مما يعطى إحساس لك انك ستدخل حقا فى تفاصيل مملة هى حقيقة الفكر المتداول والمتعارف عندنا هناك فكر كبر خلف السطور لا يمكن الحكم عليه الان.
أعانك الله
مع خالص تحياتى

قيس بن الملووووح يقول...

نحن في حاجه الي رايكم في رسائل القراء بعد ان دخلت المنطقه الملغومه

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت الفاضلة / نون


طبعاً كل الذي سرده الكاتب معروف كما أسلفت قبل ذلك والملاحظة التي أخذتها على الكاتب في الفصل السابع عشر صفحة ( 326 )حيث انه يرد على رأي المستشرقين الذين يقولوا كيف لمحمد أن يأتي بشرع لا يطبقه على نفسه بحيث أن الإسلام لم يبح الزواج بأكثر من أربعة وقد خالف النبي هذا وتزوج بأكثر من أربعة .. طبعاً سؤال وجيه ومنطقي فقد رد عليه الكاتب رد رديء ضعيف بان محمد صلى الله عليه وسلم خارج عن هذه القاعدة لأنه رسول والرسل لها خصائصها ومميزاتها .. وأنا أرى انه قد جانب الكاتب الصواب في هذا فان خصائص الرسل تأتي في البدن بمميزات خاصة لتحمل المصاعب والمشقات وفي النفس والأخلاق أيضا لنفس الأسباب ولا تأتي هذه المميزات أو الميزات في الزوجات أو في المال أو في الولد كما كان يطلب مشركين مكة ان تكون له جنة يكلم منها او يكون له مال او يكون له سلطان او يرى الى السماء ... الخ

فهذا تحليل ضعيف رديء وهذا أيضا لغز حقيقي في السيرة النبوية إذا صحة هذه الروايات أن النبي تزوج بتسع نساء والشرع يبيح أربعة فقط فعندما نزلت الآيات التي تحدد عدد الزوجات طلق كل الرجال الذين كانوا يتزوجون بأكثر من أربعة النساء التي تزيد عن هذا الحد ، واعتقد وقد أكون مخطأ أن الرسول لم يخالف هذا التشريع بأنه تزوج ولكن لم يكن يجمع بأكثر من أربعة نساء مع بعضهم على زمته في آن واحد

واعتقد أيضا أن هذا الأمر من عيوب مذهب أهل السنة والجماعة التي تعتمد على النقل أكثر مما تعتمد على العقل ، وقد أشرت إلى هذا الآمر في عدة مناسبات خلال حديثي مع حضرتك ومع آخرين أن أهل الحديث كما كان اسمهم في الماضي ( السنة الجماعة ) لديهم عيوب خطيرة جداً في اعتمادهم على الروايات في السيرة أو الأحاديث الشريفة التي تواترت من خلال الروايات من أشخاص إلى أشخاص آخرين عبر الزمن حتى وصلت إلينا وقد جمعت بعد أربعمائة سنة بعد موت النبي في العصر العباسي الأول ، في صحيح البخاري ومسلم والترمذي وابن ماجة .. وكل الكتب التسع للحديث الشريف والأحاديث القدسية ، فان في هذه الكتب أحاديث غير صحيحة ولا تتفق مع ظاهر وجوهر النص ( القران الكريم ) وقد تأكدت من هذا بنفسي بعد عدة معاناة من التشكيك في كتب الحديث ( الصحاح التسعة ) ، فاني أرى أن يقوم بعض من علماءنا الثقات بتنقية الصحاح التسعة من مثل هذه الأحاديث وإنكار كل الروايات التي رويت عن النبي والتي تخالف الشرع ( القران الكريم ) ، لأن القران الكريم هو الأصل والسنة الفرع

وعن حديث أم المؤمنين زينب بنت جحش وزيد بن حارثة والرسول الكريم أيضا اعتمد أهل الحديث على الرواية والنقل ويوجد الكثير من هذه الأحاديث والراويات التي تسيء إلى الرسول الكريم وحاشاه أن يفعل ذلك صلى الله عليه وسلم

وكذلك في موضوع ( الغرانيق ) في الفصل السادس ، فانا قد قرأت في هذا الموضوع مطولاً لدرجة إني مليت من هذه المواضيع لأنها تشكك ضعيف الإيمان في عقيدته وفي صحة القرآن فالروايات والأحاديث تتحدث ليس عن آية ( الغرانيق ) بل عن عشرات الآيات على أنها حرفت بل أن سورة تسمى سورة ( القنوت ) تم حذفها من مصحف عثمان رضي الله عنه والموضوع طويل وممل وتجزع منه النفس المطمأنة للإسلام .

وهذا أيضا من عيوب الروايات ومذهب أهل السنة والجماعة ( أهل الحديث ) وهناك نقطة جوهرية ومحورية في علماءنا الأجلاء بأنه إذا سألت عن هذه الأمور يقول : لا تشغل بالك بهذه الأمور لأنها قد انتهت ويريد منك أن تكون مثل الحمار ( عفواً في التشبيه ) بحيث تؤمن بدون عقل أو منطلق سليم .

فإذا تحدثت عن الفتنة الكبرى بين علي وعثمان والزبير وطلحة وعائشة رضوان الله عليهم أجمعين ومقتل طلحة والزبير يوم الجمل من جيش علي كرم الله وجهه ورضي الله عنهم أجمعين ، يقول لك : هذه أمرور قد خلت ولا يفيد أن تعرفها

أزاي يا مولانا بس

ناس نحسبهم من أولياء لله ولا نزكي على الله احد وقد تقاتلوا وقتل بعضهم بعضا ولا تريدنا أن نعرف ما هو السبب ولماذا يفرض التعتيم وعدم الكلام في هذا الموضوع إلا إرضاء لحكام بني أميه في القدم لشرعنة حكمهم وإنهم هم على الحق وان لهم حق في إمامة المسلمين من عبد الله بن الزبير أو محمد بن أبي بكر أو من الحسين والحسن بن علي

لدرجة أن الحجاج بن يوسف الثقفي رجم الكعبة بالمنجنيق وهدمها وقتل عبد الله بن الزبير في الحرم بسبب الحكم والإمامة


والآن تقول لي يا مولنا هذه أمور محرم الخوض فيها .. إذا كان الله سبحانه وتعالى يستدل ويبرهن على وجوده وهو من هو ( الله سبحانه وتعالى عما يقولون علوا كبير ا) فكيف لا أخوض في أمور قد حدثت في الماضي بين الصحابة الكرام رضوان الله عليهم أجمعين

هذه أمور أيضا من مثالب مذهب أهل الحديث السنة والجماعة وهم مجرد مقلدين ومتحجرين ليس أكثر من هذا وتنطبق عليهم الآية الكريم أعوذ بالله من الشيطان الرجيم : " إنا وجدنا أبناءنا على امة وإنا على آثرهم لمقتدون " ، صدق الله العظيم

ن يقول...

السلام عليكم
أخى الكريم .. فارس
صباح سعيد دائما .. من سره ان يتعرف على محتوى الكتب فاليستعين بفارس فأنت فارس فى هذا الامر حقا ومجتهد فى الرأى ولا مجاملة من خلال رأيى .
رأيك من خلال الكتاب او وجهة نظرك فهو للعقول المستقلة النزيهة صواب مع العلم ان محمد حسين هيكل قد هاجموه عند اصدار الطبعة الاولى من هذا الكتاب بسبب وجهات نظره النزيهة و اجتهاداته وتخير المعقل المنطقى فى التعقيب على سرد السيرة وفرضوا عليه هذه الاعادة المملة الجامدة الذى تعمد فيها هذا الاسلوب ومع ذلك عاب على أهل السنة والجماعة اعراضهم عن الفلسفة القرآنية وتخير الروايات الوردة من السيرة والسنة بما لا يناقض بعضه بعضا وعاب عليهم انغلاق الاجتهاد مما أدى الى هروب الشباب الى فلسفة المستشرقين وآرائهم مما أدى للشك فى المعتقد وفى العقيدة نفسها بسبب هذا التواتر الجاهل والجاحد والذى جعلنا فى تخبط وعدم فهم الدين فهما صحيحا بل انفطرنا على معتقدات تكاد تكون شاذة حتى شوهت واجهتنا الاسلامية وها نحن ندفع الثمن غاليا .
لقد أشار الكاتب على ان حياة النبى صلى الله عليه وسلم كانت حياة انسانية بمعنى الكلمة لا تحتاج الى تلفيق الخوارق لقد كانت معجزته فى انسانيته وصلابته و حكمته للوصول للحقيقة قبل نزول الوحى وبعدها كان حاملا للرسالة وتبيلغ الدعوة وإظهار الحق ليس كما فعل من جاؤا من بعده جعلوا حياته مسرحا وعليك ان تقبل اى تناقض ولا تتناقش فهذا دينك الذى ستدخل به الجنة . محمد صلى الله عليه وسلم بريىء مما نحن فيه وما وصل الينا .
أما عن شيوخنا وعلماؤنا الافاضل فنحن جميعا بالنسبة لهم جهلاء وان فكرنا فنحن كفرة وان أمسكنا عائق أ خطأ نسعى لتصحيحة فأصبحنا من المهدور دمائهم وكم من مجتهد اتهم بالكفر والالحاد وطابور من الاتهامات .
لقد أشار محمد حسين الى شيىء هام ايضا عن مصر فى بداية كتابه بأنها ارض الرسالات ومهد الحضارات الراقية المتعلمة وإن اردنا الحقيقة فلا مفر للبحث عنها من هنا لذلك نحن افقر الشعوب واكثرها أزمات اقتصادية ومشكلات اجتماعية وخيوط عنكبوتية ستشغلنا لا محالة عن الحقيقة وتتبعها وهناك كثير من الملاحظات فى هذا الكتاب سنتناقش فيها مرة أخرى .
اللهم ارفع غضبك ومقتك عنا وارحمنا مما نحن فيه
مع خالص تحياتى

فارس عبدالفتاح يقول...

الاخت الفاضلة / نون


عفواً

لقد ارسلت لحضرتك رسالة على الاميل فهل وصلت حضرتك واللى ... لا

فارس عبدالفتاح يقول...

الأخت الفاضلة / نون

بشكر حضرتك على الاهتمام وعلى فكرة أنا حساس إني بطلب المستحيل .. أنا باين عليا أروح الصعيد أحسن سوف أجد كل الشروط دي واكتر كمان لو عايز

المهم

بالنسبة لموضوع إيران .. فطبع إيران ليست العراق إيران اقوي من العراق بكثير من أول الشعب إلى النظام ثانياً إيران بتحاول وبتعافر إلى آخر مدى

واللى عجبني في إيران أنها تستخدم نفس السياسة بتاعت أميركا وإسرائيل في المفاوضات .. وده اللى مجنن أميركا وإسرائيل أنهم مش عرفين ياخدوا معها حق ولا باطل

أنت تعرفي أن إيران عاوزة تقدم بلاغ في الأمم المتحدة أن أمريكا بتهددها بأنها سوف تضربها بالسلاح النووي بعد الخطاب اللى قاله اوباما

وفي نفس الوقت شغالة على - قدم وساق - في تصنيع الأسلحة والصناعات الثقيلة وهي محاصرة وده نموذج للدول العربية اللى أما تتحجج بأن موارده ضعيفة أو سكانها كتير

قمر صناعي - ومنظومة صواريخ متطورة ضد الصواريخ الأرض ارض - وتربيدات ضد السفن الحربية وحاملات الطائرات - وجيش على أهبة الاستعداد - وحرس ثوري من أكفأ الفدائيين - وتنظيمات شعبية مستعدة لتنفيذ أي عمل عسكري .

ونظام شرعي منتخب - وشعب وراء عقيدة دينية مستعد أن تموت من اجل الإمام - واعتماد على الذات وإمكانياتها دون النظر إلى المحيط العربي الذي كغثاء السيل - وتحرك دبلوماسي لا مثيل له في الشرق الأوسط - وتصميم على الاستمرار في تنفيذ آمال وتطلعات الشعب وحمايته من أي هجوم سواء أكان عربي أو إسرائيلي أو أميركي أو أوروبي .

يعني على حد اعتقادي أنهم سوف يفاوضون الأوروبيين إلى أن يفاجئوهم بأنهم امتلكوا السلاح النووي أو أنهم تأكدوا من قوتهم العسكرية بدون سلاح نووي بحيث لا تستطيع أميركا أو إسرائيل أو أوروبا أو العرب أن يفكروا في إعلان الحرب على إيران

ود برضوا اللى خايفة منه أميركا وإسرائيل وأوروبا .. أنت تفاجئهم بامتلاك السلاح أو تزداد قدرة إيران التسليحية لدرجة يصعب معها أي عمل عسكري ضدها

يعني اللى هيعرف ينعيم التاني هو اللى هيكسب وبصراحة مش عارف مين هو اللى هيكسب لان الموضوع طويل وصعب وأخاف إن المجانين ولاد الكلب الأمريكان يزقوا العرب ويسعدوهم في ضرب المفاعلات الإيرانية وبموافقة الروس والصين بعد ما إيران تتعب من العمل الدبلوماسي مع هذه الدول

بس إيران مش هتبقى زي العراق أبداً إذا حصلت حرب هذا أمر اجزم به

ن يقول...

السلام عليكم
أخى الفاضل .. فارس
شكرا على هذا التحليل الهام لكن ما اعتقده هو ان الصواب قد يكون فى آخر فقرة كتبتها الا وهى
يعني اللى هيعرف ينعيم التاني هو اللى هيكسب وبصراحة مش عارف مين هو اللى هيكسب لان الموضوع طويل وصعب وأخاف إن المجانين ولاد الكلب الأمريكان يزقوا العرب ويسعدوهم في ضرب المفاعلات الإيرانية وبموافقة الروس والصين بعد ما إيران تتعب من العمل الدبلوماسي مع هذه الدول
بس إيران مش هتبقى زي العراق أبداً إذا حصلت حرب هذا أمر اجزم به.

متهيألى ما يقره الواقع الذى تعايشنا فيه منذ سنوات مع امريكا واليهودوحالة العرب وباقى الدول الاسلامية يقول ذلك .. عموما الايام قادمة وسنرى بقية هذا العرض المسرحى الكبير.
مع خالص تحياتى